29 مارس 2017

الصحف العربية: القمة السعودية- اللبنانية تعيد حرارة العلاقات.. والعراق يستبعد التطبيع مع تركيا

الصحف العربية: القمة السعودية- اللبنانية تعيد حرارة العلاقات.. والعراق يستبعد التطبيع مع تركيا

تناولت الصحف العربية، الصادرة اليوم الأربعاء، تطورات الأوضاع على الساحتين الدولية والعربية، وأبرزت نجاح القمة السعودية – اللبنانية في استعادة حرارة العلاقات بين البلدين، بينما أكد الرئيس عون، أن للمملكة دور رئيس في حل قضايا المنطقة في الإطار العربي.

وأشارت الصحف العربية إلى تأكيد محمد بن زايد، بأن جرائم الإرهابيين لن ترهبنا ولن تثنينا عن الخير والعطاء، وعلى الساحة السورية، تمكن الجيش من القضاء على إرهابيين بتدمر، واهتمت كذلك بتطورات العلاقة بين العراق وتركيا، واستبعاد التطبيع مع تركيا قبل سحب قواتها من شمال العراق، والجيش الجزائري ثاني أقوى جيش إفريقي في 2016، وتأكيد رئيس الحكومة اللبنانية، الإلتزام بالكوتا النسائية وإجراء الانتخابات في موعدها، وعلى الساحة الإقليمية، ذكرت الصحف أن روح “الثورة الخضراء ” خيمت على جنازة رفنسجاني.

القمة السعودية – اللبنانية تعيد حرارة العلاقات

وكتبت صحيفة الحياة اللندنية: نجحت القمة السعودية – اللبنانية في استعادة حرارة العلاقات بين البلدين بعدما عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز جولة محادثات مع الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، عرضا فيها العلاقات الثنائية «وسبل دعمها وتعزيزها في المجالات كافة.

7f77d9905c5f4d0ba60b6b35c4b7dd3d

العراق يستبعد التطبيع مع تركيا قبل سحب قواتها

وأشارت الصحيفة، إلى تراجع  أجواء التفاؤل التي رافقت زيارة رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم بغداد، وحلت بدلاً منها تصريحات تشير إلى فشل تلك الزيارة، إذ رفض رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أمس، شروط أنقرة لتحسين العلاقات بين البلدين، مؤكدا أن ” معسكر بعشيقة أرض عراقية، ولا يمكن عقد مساومات في هذا الموضوع”.

أهمية المؤتمر الفلسطيني في باريس

وفي مقالات الرأي بالصحيفة، كتبت رندة تقي الدين، تحت نفس العنوان:  تستضيف باريس يوم الأحد المقبل حوالى 70 وزيراً للخارجية من مختلف دول العالم للتذكير بحل القضية الفلسطينية بقيام دولة فلسطينية الى جانب إسرائيل. يأتي هذا الاجتماع قبل اشهر قليلة من نهاية عهد الرئيس فرانسوا هولاند وقبل خمسة ايام من تسلم دونالد ترامب منصبه في واشنطن. والسؤال: هل هناك حاجة لمثل هذا المؤتمر نظراً إلى توقيته؟ ‘ن هدف مؤتمر باريس ليس اجراء مفاوضات سلام ولكنه سيؤكد ضرورة انطلاق المفاوضات ومعايير السلام مع التأكيد على حل الدولتين. ولكن الجانب الإسرائيلي الرافض للسلام وللحل لن يحضر كما أكد نتانياهو للرئيس هولاند. فباريس تحرص على تأكيد حل الدولتين، إلا ان السياسة الإسرائيلية لا تقبل مثل هذا الحل. فهي ثائرة على الأسرة الدولية وخصوصاً على امتناع ادارة الرئيس اوباما عن التصويت على قرار منع الاستيطان، في حين ان نتانياهو كان يصر على الحليف الأميركي على ان يستخدم الفيتو لمنع صدور هذا القرار.

وأضافت: إن أهمية المؤتمر الفلسطيني هي في التأكيد للمجتمع الإسرائيلي أن سياسة قاداته ليست لمصلحته. فإسرائيل الآن مرتاحة جداً للحروب التي تحيط بها في العالم العربي، خصوصاً في سورية حيث «حزب الله» منشغل بحربه على الشعب السوري، والجيش السوري في حالة مزرية، وصديق اسرائيل الروسي بوتين مهيمن في الإقليم. فمؤتمر باريس الذي رفضته إسرائيل بقوة هو إصرار دولي على معايير السلام وحل الدولتين مع بداية عهد ترامب.

روح “الثورة الخضراء” في جنازة رفنسجاني

وكتبت صحيفة الشرق الأوسط السعودية: في أجواء استعادت روح “الثورة الخضراء” التي انطلقت في يونيو / حزيران 2009 احتجاجا على نتائج الانتخابات التي ضمنت للرئيس السابق محمود أحمدي نجاد، ولاية رئاسية ثانية، شيع مئات الآلاف من الإيرانيين في طهران، أمس، الرجل الثاني في النظام الإيراني طوال 37 عامان علي أكبر هاشمي رفسنجاني

_93337388_d5d0e474-3d02-4160-ba11-33b4a5d0cd10

الجيش الجزائري  ثاني أقوى جيش إفريقي في 2016

وذكرت صحيفة الخبر الجزائرية، أن الجيش الجزائري احتل المركز الثاني إفريقيا في ترتيب اقوى جيوش العالم في سنة 2016 وفقا لموقع Global Fire Power المختص بالدراسات العسكرية والإستراتيجية، بينما جاء في المركز 26 عالميا.. وحافظ الجيش المصري على صدارة الجيوش العربية والأفريقية في عام 2016 ، حيث احتل الجيش المصري الترتيب 12 عالميا.

محادثات السلام حول سوريا في آستانا يوم  23  يناير

وأشارت صحيفة القدس العربي، إلى عقد محادثات السلام من أجل تسوية النزاع في سوريا يوم 23 يناير / كانون الثاني، في آستانا بكازاخستان، تحت رعاية روسيا وتركيا وايران ..  وفي الوقت الحالي ليس هناك معلومات حول ارجاء اللقاء.

الكرة الآن في مرمى “اخنوش” ومن معه

ونقلت صحيفة أخبار اليوم المغربية، عن أعضاء في الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، أن الموقف الذي عبّر عنه بنكيران كان “نقطة نظام في وجه العبث”. وأن بنكيران من خلال القرار الذي اتخذه يكون قد “انتصر للتكليف الملكي”، و”للشرعية الانتخابية”، و”للمؤسسات، ومنها مؤسسة رئاسة الحكومة”، و”دفاع عن الدستور وعن الحياة السياسية السليمة” . وأن “الكرة الآن في مرمى  عزيز أخنوش، الأمين العام لحزب التجمع الوطني الأحرار ومن معه”.

أسعار من نار في برد قارس

 وتناولت صحيفة الصباح التونسيةن معناة المواطنين، من موجة البرد  وارتفاع  غير مسبوق لبورصة أغلب أسعار الخضر والغلال وغيرها من المنتجات الفلاحية، واخترقت أسعار السلع   الخطوط الحمراء رغم وفرة الإنتاج وما يفترض أن يستتبعها من ارتخاء في السعر وانفراج في التزود.

سلمان وعون يبحثان تعزيز العلاقات وأوضاع المنطقة

وكتبت صحيفة عكاظ السعودية: عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، أمس، جلسة مباحثات رسمية مع رئيس جمهورية لبنان العماد ميشال عون، استعرضا خلالها العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل دعمها وتعزيزها في مختلف المجالات، وتطورات الأحداث في الساحتين العربية والدولية.

محمد بن زايد: لن ترهبنا جرائم الإرهابيين ولن تثنينا عن الخير والعطاء

 ونقلت صحيفة الاتحاد الإماراتية، عن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة: “لن ترهبنا أعمال الإرهابيين  الإجرامية في الحفاظ على مبادئنا الإنسانية والخيرية ومد يد العون والمساعدة للدول والشعوب” . وأكد سموه أن الأعمال الإرهابية الدنيئة التي تمارسها قوى الشر والظلام لن تثنينا عن السير بطريق الخير والحق والعطاء

عـون: للمملكة دور رئيس في حل قضايا المنطقة في الإطار العربي

 وأكد الرئيس اللبناني ميشال عون لـصحيفة الرياض السعودية  على الدور القيادي الذي تقوم به المملكة في المنطقة لحفظ استقرارها وحل المشاكل المحيطة بها، وأنها تعمل على المساعدة بتقديم الحلول للمشاكل القائمة والمحيطة بالعالم العربي، بشكل عربي – عربي.

الحريري: ملتزمون بإجراء الانتخابات في موعدها

 وكتبت صحيفة المستقبل اللبنانية: أكد رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، أن “الحكومة ملتزمة بإجراء الانتخابات النيابية في موعدها المحدد، ولكن التزامنا الاكبر هو الوصول الى قانون انتخاب جديد، مجدداً التزامه بالكوتا النسائية في الانتخابات مع مراعاة النسبية التي تحظى بدعم الكثير من القوى السياسية”

صفحة جديدة في العلاقات اللبنانية – السعودية

 وتناولت صحيفة النهار اللبنانية، تأكيد الرئيس ميشال عون، أن “صفحة جديدة من العلاقات اللبنانية – السعودية فتحت، وأن العلاقات عادت الى طبيعتها، وما سمعه من الملك السعودي يؤكد ذلك”.

الجيش السوري يقضي على إرهابيين بتدمر

وكتبت صحيفة الوطن العمانية: قضت وحدات من الجيش السوري على 15 إرهابيا وإصابة آخرين، من تنظيم (داعش) خلال عمليات مكثفة على نقاط انتشارهم وتجمعاتهم غربي مدينة تدمر، وأن القصف أسفر عن تدمير عربة مصفحة و7 سيارات مزودة برشاشات ومدفع. كما وجهت وحدات من الجيش ضربات مكثفة على تجمعات ومحاور تحرك لتنظيم  (داعش) في عدة مناطق من مدينة دير الزور وريفها.

ونشرت الصحيفة “كاريكاتير” يعبر عن إجهاض المجتمع الدولي للحلين السياسي والعسكري في سوريا.

07185

tvheader

مقالات ذات صله