23 أبريل 2017

تسلسل زمني لمحاولات حل الأزمة السورية.. كثير  من الخطط قليل من النتائج

تسلسل زمني لمحاولات حل الأزمة السورية.. كثير من الخطط قليل من النتائج

حاولت كل من الأمم المتحدة والولايات المتحدة وروسيا والقوى الإقليمية في منطقة الشرق الأوسط، عدة مرات لوضع حد للحرب في سوريا، ولكن الوصول إلى حوار سلام حقيقي استعصى عليهم حتى الآن.

وفيما يلي بعض التواريخ الرئيسية في جهود السلام الدولية، لإنهاء الحرب بين الحكومة والمتمردين السوريين، التي بدأت في آذار/مارس .2011

حزيران/يونيو :2012 اتفقت القوى الخمس الدائمة العضوية بمجلس الأمن، وجامعة الدول العربية، والاتحاد الأوروبي، على خريطة طريق في جنيف ترسم الطريق لانتقال سياسي للسلطة في سورية. ولم يتم تنفيذ الخطة أبدا.

كانون ثان/يناير – شباط/فبراير :2014 رعت روسيا والولايات المتحدة محادثات توسطت فيها الأمم المتحدة تضمنت الحكومة السورية والمعارضة في جنيف، لم تخرج نتائج، لرفض مندوبي النظام مناقشة خطط لتشكيل حكومة انتقالية.

تشرين أول/أكتوبر :2014 بدأ مبعوث الأمم المتحدة الخاص ستافان دي ميستورا، التوسط لوقف لإطلاق النار داخلي في جميع أنحاء حلب. انهارت الخطة بعد عدة أشهر.

تشرين أول/أكتوبر – تشرين ثان/نوفمبر: 2015 بقيادة الولايات المتحدة وروسيا، 20 من القوى العالمية والإقليمية شكلت المجموعة الدولية لدعم سوريا، اجتمع وزراء الخارجية مرتين في فيينا واقترحوا محادثات سلام جديدة في أوائل عام 2016، وكذلك خارطة طريق لإنهاء الحرب.

كانون أول/ديسمبر: 2015 أيد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة خريطة الطريق هذه عن طريق تمرير القرار 2254، الذي توقع تشكيل حكومة سورية شاملة جديدة في غضون ستة أشهر، وإعداد دستور جديد وإجراء انتخابات.

كانون ثان/يناير :2016 حاول دي ميستورا إجراء محادثات جديدة في جنيف بين القوات الحكومية والمعارضة، لكن فشل إطلاق تلك المحادثات.

شباط/فبراير: 2016 وافقت مجموعة الدعم الدولية لسوريا على “وقف الأعمال العدائية” في سوريا سرعان ما تم خرقه.

نيسان/أبريل: 2016 فشلت جولة أخرى من المحادثات بوساطة الأمم المتحدة في جنيف بعد انسحاب المعارضة وسط تصاعد العنف في سوريا.

كانون أول/ديسمبر: 2016 دخل وقف إطلاق النار الذي تفاوضت عليه روسيا وتركيا حيز التنفيذ، بعد اتفاقات هدنة لم تدم طويلا في الأشهر السابقة.

كانون ثان/يناير: 2017 روسيا تسحب قوات لها من سوريا بعد سيطرة الجيش السوري على الجيب الرئيسي للمتمردين في حلب. يوم 23 كانون ثان/يناير، أطلقت روسيا، وتركيا وإيران مسار محادثات منفصلا لوقف إطلاق النار بين الحكومة السورية والمعارضة في أستانة عاصمة كازاخستان.

شباط/فبراير: 2017 رتب دي ميستورا محادثات سلام جديدة برعاية الأمم المتحدة بين الطرفين المتحاربين الرئيسيين في جنيف، لتبدأ في 23 شباط/فبراير الجاري. مع وضع ملفات الحكومة المستقبلية في سورية، والدستور والانتخابات على رأس جدول الأعمال.

tvheader

مقالات ذات صله