داعش تعلن مسؤوليتها عن هجوم على مسجد للشيعة في كابول

0

أعلن تنظيم داعش في بيان اليوم الجمعة مسؤوليته عن هجوم على مسجد إمام الزمان الذي يرتاده الشيعة في العاصمة الأفغانية كابول مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 39 شخصا.

وقال التنظيم إن انتحاريا فجر سترته الناسفة في المسجد ولم يقدم أي دليل يدعم إعلان المسؤولية.

وقال مسؤولون وشهود إن انتحاريين هاجما مسجدين في أفغانستان يوم الجمعة مما أسفر عن مقتل 72 شخصا على الأقل من بينهم أطفال.

وقال محمود شاه حسيني وهو أحد المصلين إن انتحاريا دخل مسجدا للشيعة في العاصمة كابول أثناء الصلاة مساء الجمعة وفجر نفسه.

وقال نجيب دانيش المتحدث باسم وزارة الداخلية إن 39 شخصا على الأقل قتلوا في الانفجار الذي وقع في مسجد إمام الزمان في منطقة دشت بارتشی بغرب كابول.

وتعرض الشيعة لسلسلة هجمات في أفغانستان في الأشهر الأخيرة وأعلنت داعش مسؤوليتها عن كثير منها.

وذكر متحدث باسم الشرطة أن تفجيرا انتحاريا منفصلا وقع على مسجد في إقليم غور وسط البلاد يوم الجمعة مما أسفر عن مقتل 33 شخصا على الأقل.

وقال عطا محمد نور حاكم إقليم بلخ وهو قيادي بارز في حزب الجمعية الإسلامية في بيان إن هذا الهجوم استهدف فيما يبدو قياديا محليا للحزب في غور.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الثاني.