أبو ظبي تحتضن مهرجان “المرح للصحة واللياقة 2020”

انطلقت فعاليات مهرجان “المرح للصحة واللياقة 2020” في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، تحت عنوان السلامة البيئية، وأوضح مراسلنا أن المهرجان يسلط الضوء من خلال فعالياته على أثر البيئة في الصحة العامة وسلامة الأفراد وأهمية نشر الوعي المجتمعي حول التلوث البيئي وهدر الموارد الطبيعية والطاقة النظيفة وتدوير النفايات وغيرها.

وقال محمد الهاشمي، مشارك من أكاديمية نادي المهال لكرة القدم، إن الحدث يسلط الضوء على التغذية والصحة والرياضة، مؤكداً أنها مبادرة مهمة وجدية للغاية، لافتا إلى أن نادي المهال شارك في الفعاليات كونه جهة رياضية داعمة للصحة والرياضة والتغذية.

ويشهد المهرجان في دورته هذا العام مشاركة نحو 53 منظمة متنوعة، بين حكومية وخاصة ومحلية ودولية، متخصصين في مجال الصحة واللياقة، ويعملون على تقديم النصائح الصحية والتعليمية للجمهور الزائر عبر منصاتها وأجنحتها في المعرض المصاحب للفعالية.

ويُركز المهرجان في دورته هذا العام على طلاب المدارس، لتنمية الوعي المجتمعي لديهم حول أفضل الممارسات البيئية والغذائية، وإطلاعهم كذلك على أنسب الطرق الصحية والحياتية بهدف صناعة كوادر وطنية قادرة على تلبية متطلبات رؤية البلاد لعام 2030 واستراتيجية الدولة لعام 2021.