أحلام جلال.. كفيفة مصرية تتقن فن التريكو

تتحدى السيدة المصرية أحلام جلال إعاقة فقدانها البصر منذ أن كانت في الرابعة من عمرها إلى أن بلغت سن المعاش.

أحلام من أبناء محافظة الإسماعيلية التي تبعد 140 كم شرق القاهرة، وهي حاملة لشهادة جامعية من كلية الآداب و3 درجات علمية بدبلومات للتربية الخاصة في التعامل مع الإعاقات البصرية والسمعية، ومدربة لأعمال التريكو والأشغال اليدوية, فبسرعة المبصرين وإبداع الفنانين تشكل أحلام هذه المنتجات من الخرز.

وتقول أحلام جلال – مدربة مشغولات يدوية “أعرف ممن حولي تنسيقات الألوان، ثم أضع كل لون في علبة بشكل مميز حتى يسهل علي التعرف عليه”.

وتأمل أحلام أن تستمر بعد التقاعد في تأهيل ربات البيوت على إنتاج الكروشيه، في خطوات قد تكون معروفة لأغلب ربات البيوت ممن تعلمن هذا الفن، لكن عصا أحلام تزيد من إنتاجية هذه العصا بتعليم سيدات الحي هذا الفن.

تقول المتدربة، بشرى موسى “عندما يمارس الشخص هواية بحب يتقنها أكثر من غيره” هكذا وصفت المتدربة قصة أحلام.

لا يقتصر تدريب أحلام فن الكروشية والخرز على المبصرين فهي تعلم أطفال الجمعيات المكفوفين عن طريق تنمية بقية الحواس، وتجنب الحاسة المفقودة.