أربعة ملفات «محورية» أمام المباحثات «المصرية ـ الإماراتية» في أبو ظبي

وصل الرئيس عبدالفتاح السيسي، ظهر اليوم الإثنين، العاصمة الإماراتية أبوظبي،  في زيارة تستغرق يومين، يؤكد دبلوماسيون مصريون، على أهميتها في الوقت الراهن، وفي ظل الأوضاع القائمة في  الإقليم والمنطقة العربية.

 

 

 

 

 

ويرى مراقبون، أن زيارة الرئيس السيسي لدولة الإمارات العربية المتحدة، تحظى بمتابعة الدوائر السياسية العربية، والتي رصدت بدء المباحثات الثنائية الموسعة، عقب وصول الرئيس السيسي أبو ظبي مباشرة، مع الشيخ محمد بز زايد، تلتها جلسة مباحثات موسعة ضمت وفدى البلدين .. وثانيا : تقاس أهمية الزيارة  بما تمثله العلاقات بين مصر والإمارات كنموذج للتعاون الاستراتيجي بين الدول العربية .. وكشفت مصادر دبلوماسية مصرية، عن أربعة ملفات وصفتها بأنها «محورية»، أمام المباحثات المصرية ـ الإماراتية، يتصدرها أولا الحرص على مواصلة تطوير العلاقات الثنائية على كل الأصعدة، والاستمرار في التنسيق المكثف بين البلدين إزاء القضايا الإقليمية والدولية المختلفة، في ظل ثوابت «خصوصية» العلاقات المصرية الإماراتية، لكونها نموذجًا متميزًا للعلاقات بين الأشقاء التي تقوم على مبادئ الأخوة الراسخة والثقة والاحترام المتبادل.
 

 

 

 

وقال السفير محمد جلال، عضو المجلس المصري للشئون الخارجية،  للغد، إن ملف أمن الخليج، وتطورات الأزمة القطرية، يطرح  بشكل مكثف  على مباحثات الرئيس السيسي مع قادة دولة الإمارات العربية، خاصة وأن أمن دول الخليج يعد جزءًا لا يتجزأ من أمن مصر القومي .. والملف الثالث، يتناول الأزمات التي يشهدها الشرق الأوسط، وما يتم بذله من جهود من أجل التوصل لتسويات سياسية لها، خاصة على المسار الفلسطيني، والمساعي الجارية حاليا لعقد قمة إقليمية لإطلاق عملية السلام، ومشاورات لعقدها بشرم الشيخ أو واشنطن.

 

وأوضح الدبلوماسي المصري، أن تطابق وجهات النظر والمواقف بين القاهرة وأبوظبي، يستدعي التشاور المتواصل، والبحث في كافة تفاصيل المستجدات على الساحة العربية، سواء على الساحة السورية، أو ليبيا، واليمن، والعراق، وهي تطورات تمس الأمن القومي العربي.. ولذلك يحتل ملف «التطورات المتعلقة بجهود مكافحة الإرهاب والتطرف» جانبا هاما من مباحثات الريس السيسي في الإمارات العربية، وبخاصةً فيما يتعلق بوقف تمويل الجماعات الإرهابية ومدها بالسلاح والمقاتلين وتوفير الملاذ الآمن والغطاء السياسي والإعلامي لها.
 

 

 

ويؤكد أستاذ العلاقات الدولية، د. محمود أبو الفضل، للغد، أن المتابعة والإهتمام بزيارة الرئيس السيسي لدولة الإمارات العربية المحتلة، يرجع إلى سببين: أولهما  العلاقات الثنائية بين القاهرة وأبو ظبي، المتفردة على صعيد العلاثات العربية ـ العربية، إلى جانب العلاقات «الشخصية» التي تتميز بمصداقية عالية بين الرئيس السيسي وأبناء الشيخ زايد وقادة دولة الإمارات .. وثانيا:  التوافق على ضرورة مواجهة مساعي التدخل في شئون الدول العربية وتكثيف جهود تعزيز العمل العربي المشترك بما يحقق مصالح الشعوب العربية، وحماية الأمن القومى العربى.

 

 

 

 

 

وأضاف د. أبو الفضل، للغد : أن الدوائر السياسية العربية، لديها شواهد سابقة، عن نتائج المياحثات بين القاهرة وابو ظبي، وليس مجرد تصريحات دبلوماسية، ولكن دائما تسفر عن مواقف محددة في إطار التنسيق المكثف بين الدولتين من أجل التصدي للتحديات غير المسبوقة التي تهدد أمن واستقرار الأمة العربية.

 

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]