أردوغان يطالب روسيا بإفساح الطريق للجيش التركي في سوريا

أفاد مراسل الغد من إسطنبول بأن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان طلب من نظيره الروسي فلاديمير بوتين أن تتنحى موسكو جانبا في سوريا وتترك لأنقرة التعامل مع الجيش السوري بمفردها.

وأوضح أن تصريحات أردوغان أشارت إلى أن تركيا تريد أن تقيم منطقة آمنة في الشمال السوري بعمق 30 كيلو مترًا، مضيفًا أن أردوغان أكد عدم استسلامه للجيش السوري.

وأشار مراسلنا إلى أن أردوغان اتهم الجانبين الروسي والأمريكي بأنهما لم يلتزمان بالاتفاقات المبرمة، ووجه الرئيس التركي تحذيراته قائلًا: ” إن الجيش السوري سيدفع ثمن هجماته ضد القوات التركية في إدلب والتي أسفرت عن سقوط أكثر من 36 قتيلًا من الجيش التركي.

وتابع قائلًا “تستعد تركيا لعملية عسكرية بحسب تصريحات أردوغان”.

وهدد أردوغان أوروبا بإرسال المهاجرين إليها إذا لم تنفذ وعودها بتقديم دعم مالي، لافتًا إلى عبور 18 ألف مهاجر إلى الحدود من تركيا إلى أوروبا.

ومن جانبها أعلنت روسيا أنها اتفقت مع تركيا على خفض حدة التوتر على الأرض في محافظة إدلب السورية.