أسعار المستهلكين الأساسية بأمريكا ترتفع في يناير

زادت أسعار المستهلكين الأساسية في الولايات المتحدة في يناير/ كانون الثاني مع زيادة إنفاق الأسر على الإيجارات والملابس، مما يدعم تأكيد مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) على أن التضخم سيصعد تدريجيا إلى هدفه البالغ 2%.

وقالت وزارة العمل الأمريكية، الخميس، إن مؤشرها لأسعار المستهلكين، الذي يستثني أسعار الأغذية والطاقة المتقلبة ارتفع 0.2% في الشهر الماضي بعد أن زاد 0.1% في ديسمبر/ كانون الأول.

وزاد ما يُطلق عليه المؤشر الأساسي لأسعار المستهلكين بنسبة غير مقربة 0.2423% الشهر الماضي.
تلقى التضخم الأساسي في يناير/ كانون الثاني دعما أيضا من زيادات في أسعار تذاكر الطيران وخدمات الرعاية الصحية والترفيه والتعليم.

وفي 12 شهرا حتى يناير/ كانون الثاني، زاد المؤشر الأساسي لأسعار المستهلكين 2.3%، إذ صعد بنفس الهامش للشهر الرابع على التوالي.
يتتبع مجلس الاحتياطي الاتحادي مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي من أجل هدفه لتضخم عند 2%، وصعد المؤشر الأساسي لأسعار نفقات الاستهلاك الشخصي 1.6% على أساس سنوي في ديسمبر/ كانون الأول، وجاء دون المستوى المستهدف له في 2019.
ومن المقرر نشر بيانات أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي في وقت لاحق هذا الشهر.