أسعار النفط تهبط نحو 1% مع انحسار مخاوف المعروض

تراجعت أسعار النفط نحو 1 % ، اليوم الثلاثاء، مع توقع المحللين عودة إنتاج الخام الليبي في نهاية المطاف عقب إعلان البلد المصدر حالة القوة القاهرة في حقلين رئيسيين.

وبحلول الساعة 0646 بتوقيت جرينتش، كان خام برنت منخفضا 62 سنتا بما يعادل حوالي 1 % إلى 64.58 دولار للبرميل، بعد أن صعد إلى أعلى مستوياته في أكثر من أسبوع أمس الاثنين. ونزل الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 42 سنتا أو 0.7 % إلى 58.12 دولار.

وقال إدوارد مويا، محلل السوق في أواندا، “الوضع في ليبيا أعطى دعما مبكرا لأسعار النفط لكن موجة الصعود تلاشت مع استمرار التوقعات بأن يعود إنتاج النفط الليبي في النهاية إلى المستويات الطبيعية.”

كان حقلا نفط رئيسيان في جنوب غرب ليبيا شرعا في الإغلاق، يوم الأحد، بعد وقف خط أنابيب، مما قد يقلص إنتاج ليبيا كثيرا، حسبما ذكرته المؤسسة الوطنية للنفط.

وتقول وثيقة أُرسلت إلى متعاملي النفط اطلعت عليها رويترز يوم الإثنين إن مؤسسة النفط أعلنت حالة القوة القاهرة في تحميلات الخام من حقلي الشرارة والفيل بجنوب غرب ليبيا.

وقال متحدث باسم المؤسسة إنه إذا توقفت صادرات ليبيا لفترة طويلة، فإن صهاريج التخزين ستمتلئ في غضون أيام ليتباطأ الإنتاج إلى 72 ألف برميل يوميا. ووصل الإنتاج الليبي إلى حوالي 1.2 مليون برميل يوميا في الفترة الأخيرة.