أشياء ستحرم منها ميجان ماركل بزواجها من الأمير هاري

مع اقتراب موعد زفاف الأمير هاري والممثلة الأمريكية ميجان ماركل يزداد اهتمام الصحافة البريطانية بهذا الحدث الهام والذي يسيطر على أغلب العناوين الإخبارية. إذ ستخضع لقوانين وبروتوكولات تحكم حياة العائلة البريطانية الحاكمة، ولذلك سلطت صحيفة “ذا صن” البريطانية الضوء على بعض الأشياء التي ستضطر ميجان إلى الإستغناء عنها بعد الزواج.

السيلفي

أوضحت الصحيفة البريطانية أن الممثلة الأمريكية ستضطر إلى عدم التقاط المزيد من صور “السيلفي” مجددا، وذلك لان الملكة إليزابيث الثانية تجد أن الصور السيلفي أمر “غريب” و”مقلق”.

 

حرية الخروج بمفردها

بانضمامها إلى العائلة الحاكمة ستحرم ميجان من حرية الخروج بمفردها، حيث ستكون دائما محاطة برجال الأمن وذلك للحفاظ على سلامتها وحمايتها.

 

وسائل التواصل الإجتماعي

حصلت ميجان على ملايين المتابعين عبر وسائل التواصل الإجتماعي في السنوات الأخيرة، واعتادت على نشر صور حياتها اليومية لمشاركتها مع المتابعين.

إلا أنها بهذا الزواج ستضطر إلى التوقف عن هذا النشاط، والإنضمام إلى الحسابات الرسمية الملكية والتي تقوم بنشر الأخبار الرسمية عن أفراد العائلة والأعمال الخيرية التي يقومون بها.

 

التصويت

ستحصل ميجان على الجنسية البريطانية قبيل الزفاف، لكن هذا لا يعني أنه من حقها الإدلاء بصوتها في الانتخابات.

ووفقا لموقع البرلمان البريطاني: “بالرغم من أنه غير محظور قانونا، إلا أن تصويت العائلة المالكة في الانتخابات يعتبر غير دستوري”، ربما ينطبق هذا بشكل مباشر على الملكة، لكن يقال إن العائلة المالكة عليها الالتزام بذلك أيضا”.

وضع طلاء أظافر داكن

لا تعد الأظافر الملونة وتركيب الأظافر الصناعية جزءا من الآداب الملكية وتعد “مبتذلة”. وإذا لزم الأمر وضع طلاء الأظافر في إحدى المناسبات، وهو شيء نادر، يسمح بوضع طلاء أظافر شفاف فقط.

 

توقيع أوتوجرافات

لا يسمح لأي فرد من أفراد العائلة البريطانية المالكة بتوقيع أوتوجرافات لأشخاص آخرين. لذلك مثل الملكة ودوقة كامبردج والأميرين ويليام وهاري، سيكون على ميجان رفض توقيع كتيبات أوتوجراف أو أجزاء من الجسم، بطريقة مهذبة.

ويقال إنه طلب من الأمير تشارلز ذات مرة أن يوقع لأحدهم، فرد: “آسف، لا يسمح لنا بالقيام بذلك”. في المقابل، يسمح لهم بتوقيع كتب الزوار أثناء الحفلات الرسمية فضلا عن المستندات الرسمية.

النوم قبل الملكة

عندما يكون أفراد العائلة المالكة في المنزل أو القلعة ذاتها، عادة ما يعود أمر النوم إلى الملكة التي تحدد فقط متى ينبغي أن تنتهي الليلة. ويشعر أعضاء العائلة بالحرج من طلب الذهاب إلى النوم قبل الملكة.

المحار.. مياه الصنبور.. واللحم الغير مطهو جيدا

وأخيرا أنه لا يمكنها طلب “المحار” إذا خرجت لتناول العشاء حيث يحظر تناوله بين العائلة الملكة خوفا من احتمال كونه مسمما، بالإضافة إلى اللحم غير المطهي جيدا وشرب مياه الصنبور.