ألمانيا تقترح استفتاء ثانيا للخروج البريطاني من الاتحاد الأوروبي

قالت وزيرة العدل الألمانية كاترينا بارلي، اليوم الثلاثاء، إنها تشعر بخيبة أمل إزاء خطة رئيسة الوزراء البريطانية لكسر الجمود الذي يعتري خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي واقترحت إجراء استفتاء آخر.

وسعت ماي أمس الإثنين للخروج من المأزق الذي تواجهه خطتها في البرلمان واقترحت السعي للحصول على مزيد من التنازلات بخصوص خطة لمنع القيود الجمركية على الحدود الأيرلندية.

وقالت بارلي لإذاعة دويتشلاند فونك “نعم أشعر بخيبة أمل… هذا ليس الطريق إلى الأمام”. وأضافت أن ماي اضاعت فرصة لحشد التأييد لاتفاق الخروج الذي تفاوضت عليه مع الاتحاد الأوروبي.

وأضافت بارلي التي تحمل الجنسيتين الألمانية والبريطانية أن مسودة الاتفاق لن تتغير. لكنها أضافت أنه يمكن إيجاد سبل للتحايل على الوقت إذا أجري استفتاء آخر.

وأبدى مايكل روث وزير الشؤون الأوروبية الألماني استياءه كذلك من كلمة ماي قائلا على تويتر “أين الخطة البديلة. مجرد سؤال لصديقة..”

وقال متحدث باسم الحكومة الألمانية في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين إن برلين ما زالت تؤيد خروجا منظما لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي وتتوقع من الحكومة البريطانية أن توافق قريبا على مقترحات تدعمها الأغلبية في البرلمان.

وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل يوم السبت إنها ستبذل ما في وسعها لضمان أن تغادر بريطانيا الاتحاد الأوروبي باتفاق.