أمريكا تحذر من السفر إلى إيران وإيطاليا ومنغوليا بسبب فيروس كورونا

أصدرت الولايات المتحدة اليوم الأربعاء تحذيرات من السفر إلى إيران وإيطاليا ومنغوليا محذرة من مخاطر الإصابة بفيروس كورونا أو عراقيل مرتبطة بجهود السيطرة على انتشار المرض.

وحثت وزارة الخارجية الأمريكيين على توخي الحذر الشديد عند السفر إلى إيطاليا، وقالت إن على الموجودين في إيران أيضا أن يكونوا حذرين. ويكافح البلدان تفشي فيروس كورونا.

وهناك تحذير أمريكي بالفعل يحث الأمريكيين على عدم السفر إلى إيران وعزت البلاد ذلك لخطر تعرضهم للخطف أو الاعتقال.

وفي تحذيرها المتعلق بمنغوليا، حثت وزارة الخارجية المواطنين الأمريكيين على إعادة التفكير في الزيارة بسبب “قيود على السفر والنقل” مفروضة بسبب تفشي فيروس كورونا في جارتها الصين.

وفي نفس السياق  قال الاتحاد الدولي للدراجات إنه لا يمكن توقع إقامة سباق إيطاليا هذا العام في ظل انتشار فيروس كورونا في البلد الأوروبي.

ويبدأ سباق إيطاليا في بودابست يوم التاسع من مايو/ آيار وينتهي في ميلانو يوم 31 من الشهر ذاته ويضم العديد من المراحل في شمال إيطاليا.

وإيطاليا هي أكثر الدول الأوروبية المتضررة من الفيروس حيث تم تسجيل 52 حالة إصابة جديدة اليوم الأربعاء وكلها في شمال البلاد ووصلت حصيلة الوفيات إلى 12.

وأكد الاتحاد الدولي في بيان اليوم أنه “على تواصل مستمر مع منظمي السباقات الدولية والسلطات الصحية بالدول المستضيفة” لتنسيق الجهود للحد من مخاطر انتشار الفيروس.

وأضاف “في الوقت الحالي لا يمكن التنبؤ على المدى المتوسط بإقامة أو إلغاء سباقات في إيطاليا.