أمريكا تدرس تجربة الهند أسلحة مضادة للأقمار الصناعية وتحذر من خطر الحطام

حذر باتريك شاناهان القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي أي دول ربما تدرس تجربة أسلحة مضادة للأقمار الصناعية على غرار التجربة التي أجرتها الهند يوم الأربعاء من “إشاعة الفوضى” في الفضاء، مشيرا إلى الحطام الذي يمكن أن تخلفه تلك التجارب.

وقال شاناهان لمجموعة صغيرة من الصحفيين “رسالتي هي: نحن جميعا نعيش في الفضاء، لنحرص على ألا نشيع الفوضى فيه. ينبغي أن يكون الفضاء مكانا نستطيع العمل فيه. الفضاء مكان ينبغي أن يتمتع فيه الناس بحرية العمل”. ولم يقل ما إذا كان يعتقد أن التجربة الهندية قد خلفت حطاما.

وأضاف أن الولايات المتحدة ما زالت تدرس التجربة الهندية.

وقال “يجب ألا نزعزع استقرار (الفضاء). يجب ألا نخلق مشكلة الحطام التي تتسبب فيها الأسلحة المضادة للأقمار الصناعية”.

وهونت وزارة الخارجية الهندية من شأن مخاطر الحطام، وأشارت إلى أن التجربة جرت في المدار القريب من الأرض وقالت إن البقايا ستتحلل وتسقط على الأرض في غضون أسابيع.

وقال رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي إن الهند ستكون رابع دولة فقط في العالم تستخدم هذه الصواريخ المضادة للأقمار الصناعية بعد الولايات المتحدة وروسيا والصين.