أمريكا تسحب قواتها من سوريا وسط شكوك روسية

بدأت القوات الأمريكية في سوريا في تحريك آلياتها، اليوم الجمعة، فيما يبدو أنه بدء عملية الانسحاب التي أعلنها رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب الشهر الماضي.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الجمعة، إن القوات الأمريكية قد سحبت 10 آليات من قاعدة الرميلان باتجاه العراق. موضحا أن قوات التحالف الدولي لم تنسحب من قاعدة الرميلان بالحسكة بينما انسحب 150 جنديا أمريكيا مع 10 عربات مدرعة.

وكان مسئول بوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) أكد اليوم، أن الجيش الأمريكي بدأ سحب معداته من سوريا.

وبدوره، أعلن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم داعش إن التحالف بدأ أيضا عملية الانسحاب من سوريا. وقال الكولونيل شون رايان إن التحالف “بدأ عملية انسحابنا المدروس من سوريا. حرصا على أمن العمليات، لن نعلن جداول زمنية أو مواقع أو تحركات محددة للقوات”.

من جانبها، قالت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الجمعة، إن لديها انطباعا بأن الولايات المتحدة تريد البقاء في سوريا رغم إعلانها سحب جنودها من هناك.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في الشهر الماضي على نحو مفاجئ عزمه سحب القوات الأمريكية من سوريا.

ويوجد حاليا نحو 2000 جندى أمريكى فى سوريا، معظمهم يعملون على مساندة وتدريب قوات حماية الشعب الكردية التي تقاتل تنظيم داعش الإرهابي.