أمريكا تصدر تأشيرتي دخول لروحاني وظريف لحضور اجتماعات الأمم المتحدة

أعلنت بعثة إيران لدى الأمم المتحدة، الخميس، أن الولايات المتحدة أصدرت تأشيرتي دخول للرئيس حسن روحاني ووزير الخارجية محمد جواد ظريف تسمح لهما بالسفر إلى نيويورك لحضور الاجتماعات السنوية لزعماء العالم في الأمم المتحدة الأسبوع المقبل.

وأكد  المتحدث باسم البعثة الإيرانية في الأمم المتحدة، علي رضا مير يوسفي، لرويترز، صدور تأشيرتي الدخول.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، الخميس، على تويتر، إن الوزير محمد جواد ظريف سيغادر إلى نيويورك غدا الجمعة لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بعد تقارير سابقة عن تأخير الولايات المتحدة إصدار التأشيرات المطلوبة للزيارة.

وقال عباس موسوي، في التغريدة، “وزير الخارجية ظريف سيغادر إلى نيويورك في وقت مبكر من صباح الجمعة لحضور الجلسة الرابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة”.

ونقلت وسائل إعلام رسمية، الأربعاء، عن روحاني تهديده بإلغاء مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بسبب تأخير إصدار أمريكا تأشيرات السفر له ولوزير الخارجية.

وتدهورت العلاقات الأمريكية الإيرانية المتوترة في الأساس منذ فترة طويلة بعدما انسحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العام الماضي من اتفاق دولي مبرم عام 2015 يحد من أنشطة إيران النووية مقابل إعفائها من العقوبات.

وتصاعد التوتر في الشهور القليلة الماضية بعد هجمات على ناقلات في الخليج ومنشآت نفط سعودية تحمل الولايات المتحدة إيران المسؤولية عنها.

وكانت واشنطن قد فرضت في يوليو/ تموز قيودا مشددة على تنقل الدبلوماسيين الإيرانيين وأسرهم في نيويورك، إذ لم تسمح لهم بالتنقل سوى بين الأمم المتحدة والبعثة الإيرانية لدى المنظمة ومقر إقامة سفير إيران بالأمم المتحدة ومطار جون كنيدي في نيويورك ومنطقة صغيرة في حي كوينز.