أوروبا تعزز استراتيجيتها تجاه منطقة الساحل الأفريقي

في خطوة أوروبية نحو المشاركة في معالجة التحديات الأمنية بمنطقة الساحل غرب أفريقيا، بحث الممثل السامي للشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل مع الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، تداعيات الأزمة في تشاد على الأوضاع بالمنطقة.

وزار المسؤول الأوروبي موريتانيا، أمس الخميس، ضمن جولة تقوده إلى مالي والنيجر – بحثا – التحديات الأمنية في منطقة الساحل على ضوء المستجدات في تشاد.

وقال إسماعيل الشيخ سيديا، الخبير في الشؤون الإفريقية، إن زيارة جوزيب بوريل، ممثل الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة والأمن، إلى موريتانيا هي تتويج لمصادقة البرلمان الأوروبي على الاستراتيجية الجديدة الخاصة بدول الساحل في غرب أفريقيا.

وأضاف الشيخ، أن بوريل يعلم أن موريتانيا هي الدولة الساحلية الوحيدة التي تحد أوروبا من ناحية المياه، كما أنها البوابة الأطلسية للساحل.

وأكد أن الأزمة التشادية المثارة بسبب مقتل الرئيس إدريس ديبي، سوف تلقي بظلالها على موريتانيا. مشيرا إلى أن الاستراتيجية الأوروبية الجديدة تلتزم برفع معدلات التنمية في دول الساحل، لمواجهة الاضطرابات.

وأوضح الخبير في الشؤون الإفريقية، أن هناك اتفاق ساحلي – أوروبي، وموريتاني – أوروبي، على أن المسألة التنموية والتهديد بالتطرف العنيف هما الخطر الأكبر على دول الساحل.

 

ومن جانبه، قال محمد عبد الواحد، خبير شؤون الأمن القومي لدول القارة الإفريقية، إن زيارة بوريل إلى موريتانيا ترتكز على 3 محاور هامة.

وأضاف عبد الواحد أن المحور الأول للزيارة هو الأمن ودعم الجهود الرامية لمكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة في المنطقة ذلك عن طريق دفع الجهود الأممية ورفع الخبرات للعاملين بمجال مكافحة الإرهاب والتطرف.

وأوضح أن الاتحاد الأوروبي يعمل كذلك على دفع محور التنمية التي تعتبر ركيزة أساسية لمكافحة الإرهاب وبسط الأمن والاستقرار.

وأكد أن المحور الثالث يتمثل في الحوار السياسي بين قادة دول الساحل الإفريقي والاتحاد الأوروبي.

وأشار إلى أن المنطقة تواجه تنافسا بين القوى الكبرى في المنطقة سواء كان تنافسا أمريكيا – فرنسيا، أو صينيا – روسيا.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]