أولى رحلات العمرة تغادر غزة بعد توقف استمر 4 سنوات

انطلقت أولى رحلات المعتمرين من قطاع غزة، اليوم الأحد، عبر معبر رفح البري، إلى الملكة العربية السعودية لأداء مناسك العمرة، بعد توقف استمر أكثر من أربعة سنوات متواصلة.

وكانت وزارة الداخلية بغزة، أعلنت أن السفر عبر معبر رفح البري مساء السبت وصباح الأحد، سيكون مخصصاً لمغادرة الفوج الأول من المعتمرين فقط حيث سيكون بانتظار المعتمرين ثلاث طائرات من مطار القاهرة كل طائرة ستنقل 266 معتمرًا.

وقال عوض أبو مذكور رئيس جمعية أصحاب شركات الحج والعمرة بغزة، أن 800 معتمر غادروا قطاع غزة فجر اليوم الأحد، عبر معبر رفح البري وحتى مطار القاهرة، وذلك بعد وصول الدفعة الأولى من جوازات معتمري قطاع غزة لشهر آذار، إلى القطاع عبر معبر رفح البري، بعد وضع التأشيرات عليها في حين تم إرسال بقية الجوازات لشهر آذار لمصر للحصول على تأشيرات من القنصلية السعودية.

وأشار أبو مذكور في تصريح صحفي، أن السلطات المصرية وعدت بتقديم تسهيلات لمعتمري القطاع، مشيراً إلى أن كل يوم أحد من كل أسبوع سيغادر 800 معتمر من غزة، موضحاً إلى أن عدد المسجلين بلغ نحو 3200 معتمر لشهر مارس الجاري.

وكان وزير الأوقاف والشؤون الدينية يوسف ادعيس، أعلن الاسبوع الماضي، أن الوزارة أنهت كافة الترتيبات المتعلقة برحلات العمرة لغزة بعد توقفها لمدة أربع سنوات متواصلة، وتم تحديد انطلاق أول رحلة في الرابع من الشهر المقبل من مطار القاهرة إلى مطار الملك عبد العزيز بجدة.