أول وزيرة دفاع في العالم العربي.. المرأة تشكل 34% من حكومة لبنان «الناعمة»

رغم المناخ الساخن والأكثر تعقيدا الذي يخيم على لبنان منذ انفجار «ثورة الأرز» في 17 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.. ورغم ترقب التشكيل المتعثر لحكومة انقاذ بحسب مطالب المتظاهرين المحتجين على الوضع العام في لبنان.. فقد وصفت الحكومة الجديدة، بحسب المراقبين في بيروت، بالـ «الحكومة الناعمة»، حيث بلغت نسبة  التمثيل النسوي فيها 34 % ، بأعلى نسبة في العالم العربي، وضمت 6 وزيرات من بين 20 وزيرا من الاختصاصيين، الذين تم تسميتهم من قبل ما عرف بالحلفاء السياسيين وهم الثنائي (حزب الله وحركة أمل) والتيار الوطني الحر والحزب الديمقراطي اللبناني وتيار «المردة»، بحيث أطلق عليها أيضا «حكومة اللون الواحد».
.

وقد تقاسمت القوى السياسية المقاعد الوزارية في الحكومة على الشكل التالي: رئيس الحكومة، وزراء الداخلية، التربية، الاتصالات، والتنمية الإدارية والبيئة..أما رئيس الجمهورية وتكتل «لبنان القوي» فكانت حصتهما: وزراء الدفاع، الداخلية، العدل، الطاقة، المهجرين والاقتصاد..وكانت حصة النائب طلال أرسلان وزراء الشؤون الاجتماعية والإعلام..أما حصة «حزب الله» فكانت  وزير الصحة والصناعة، فيما حصة حركة «امل»: وزراء المال والزراعة والثقافة، وذهبت وزراتا الأشغال والعمل إلى تيّار المردة، فيما حصل حزب الطاشناق على الشباب والرياضة.

 

  • أول امرأة تتولى حقيبة الدفاع في الوطن العربي

ضمت حكومة لبنان الجديدة، أول  نائبة رئيس الوزراء، ووزيرة الدفاع، لتصبح أول امرأة تتولى حقيبة الدفاع في لبنان والوطن العربي، وهي زينة عكر عدرا، سليلة أسرة مسيحية أرثوذوكسية، ورشحت من قبل رئيس الجمهورية ميشال عون.

 

والوزيرة الجديدة زوجة جواد عدرا، رجل الأعمال اللبناني المعروف، ومدير عام شركة «الدولية للمعلومات»، وهي واحدة من أبرز الشركات المتخصصة باستطلاعات الرأي في لبنان. وتحمل عدرا شهادة البكالوريوس  في العلوم الاجتماعية في التسويق/ الإدارة من الجامعة اللبنانية الأمريكية (المعروفة سابقا بكلية جامعة بيروت)، ولديها أكثر من 20 عاما من الخبرة العملية والإدارية والبحثية.

 

  • وزيرة العدل ماري كلود نجم

ماري كلود نجم- مواليد بيروت 6 أبريل/ نيسان 1971، بروفيسور لدى كلية الحقوق والعلوم السياسية في جامعة القديس يوسف في بيروت، رئيس قسم القانون الخاص ومديرة مركز الدراسات الحقوقية للعلوم العربي.

وهي محامية بالاستئناف منتسبة إلى نقابة المحامين في بيروت..وحائزة على إجازة في الحقوق ودبلوم دراسات عليا في القانون الخاص من كلية الحقوق والعلوم السياسية في جامعة القديس يوسف في بيروت، وعلى شهادة دكتوراه في القانون الدولي الخاص في بيروت.

 

  • وزيرة الإعلام منال عبد الصمد

شغلت رئيس دائرة التشريع والسياسات الضريبية في مديرية الضريبة على القيمة المضافة بوزارة المالية، وهي أستاذة محاضرة في جامعة القديس يوسف في بيروت، ونالت دكتوراه دولة في القانون، من جامعة «باريس- 1» السوربون، وذلك بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى وتنويه من اللجنة الفاحصة في يناير/ كانون الثاني 2015.

 

  • وزيرة الشباب والرياضة فارتينيه أوهانيان

من مواليد 1/1/1984 برج حمود..تحمل إجازة في العلوم الاجتماعية.. وهي مديرة مركز زوّار تنوشس التربوي والتأهيل لذوي الاحتياجات الخاصة التابعة لجمعية العاملين الاجتماعيين للطائفة الأرمنية.

وتعدّ وزيرة الشباب فارتينيه أوهانيان، الأصغر عمراً بين وزراء ووزيرات الحكومة الجديدة..ويبلغ عمر أوهانيان، 36 عاماً، وهي من مواليد جبل لبنان.

  • وزيرة العمل ميا طنوس يمين

مهندسة معمارية استشارية واستاذة جامعية من مواليد زغرتا في شباط من العام 1974.. وهي عضو مجلس الإدارة بشركة Douaihy Pour Le Bois.. وتقوم بالتدريس في الجامعة اللبنانية، معهد الفنون الجميلة، الفرع الثالث في قسمي الهندسة المعمارية والهندسة الداخلية.

  • وزيرة المهجرين غادة شريم

دكتوراه أدب فرنسي، مشرفة على مجلة فيروز الصادر عن دار الصياد (2/2/2008) مديرة كلية الآداب والعلوم الإنسانية – الفرع الرابع  – الجامعة اللبنانية (13/2/2016) أستاذة في الجامعة اللبنانية ، صاحبة صفحة «السياسة كلمة مؤنث». تعمل على تحصيل حقوق المرأة اللبنانية السياسية.