أين تقف ألمانيا في صراع تضارب المصالح الأمريكية الصينية؟

شيئا فشيئا يتمدد النفوذ الصيني في العالم عامة وفي أوروبا خاصة.. وعلى حساب من؟ الولايات المتحدة الأمريكية الحليفُ الرئيسي للقارة العجوز.

دراسة لمؤسسة “بروغنوز” السويسرية للبحوث والاستشارات قرعت ناقوس الخطر مشيرة إلى أن المد الاقتصادي الصيني ينذر بتبدد الهيمنة الاقتصادية الأمريكية والغربية على العالم بحلول 2040.

ومن المؤشرات على ذلك تحقيقُ الاقتصاد الصيني في عام 2020 نموا بنسبة زادت على 2 في المائة متفردا بين الكبار رغم جائحة كورونا.

بلومبرج أشارت إلى خلافات أمريكية أوروبية، بشأن التعامل مع الصين، فبينما يراها الغرب أقل تهديداً، يراها الرئيس الأمريكي جو بايدن خطرًا كبيرا، وأنها تسعى لاستعادة نفوذها عالميًا.

وركزت بلومبرج على أن بكين تسعى لاستعادة الهيمنة والقوة الصينية، عبر التركيز على ملفات بعينها مثلَ القدراتِ العسكرية، إلى تمويل أبحاث الرقائق الإلكترونية ذات الأهمية الدولية الكبرى.

ووفق الأعراف الدولية، لا ضرر في ذلك، بل إن السعي الصيني يخلق منافسة بناءة بما يجعل التطورَ التكنولوجي أكثر ازدهارًا وتأثيرًا، وركيزة للتقدُّم الاقتصادي العالمي، إلا أن المخاوف تكمن بالنسبة للولايات المتحدة، أن تكتب الهيمنة الصينية على العالم نهايَة فترة تربع الإمبراطورية الأمريكية على عرش قيادة العالم. فهل ذلك ممكنا؟.

التمدد الصيني

من جانبه قال مدير البرامج والأبحاث في جامعة جورج تاون، كيلي ماكفارلاند، إن السنوات القادمة ستكشف ما إذا كانت ألمانيا ستقف بجانب أمريكا في مواجهة التمدد الصيني أم لا.

وأضاف كيلي ماكفارلاند، أنه يتوقع أن تقف ألمانيا في صف الولايات المتحدة الأمريكية وأيضا فيما يتعلق بخطوط الغاز وعلاقاتها بروسيا من خلال إبرام اتفاقات تجارة جديدة.

كما أوضح كيلي ماكفارلاند أن ألمانيا شريك كبير للولايات المتحدة الأمريكية، والمستشارة الألمانية وفريقها كانوا قلقين من الإدارة السابقة في عهد ترامب.

الإزدهار سويا

قال الباحث في العلاقات الدولية في جامعة شمال غرب الصين، د. وانج جين، إن الحكومة الصينية على دراية بالمشاكل والقيم السياسية، وكذلك قضية المناخ وجائحة كورونا.

وأضاف جين خلال مشاركته في برنامج “مدار الغد” أنه يجب أن نؤمن بقدرات بعضنا البعض وعدم لوم طرف على حساب طرف آخر، وهذا أفضل وقت لتعاون فيها سويا من أجل تخطي الأزمات والقضاء عليها.

وأوضح جين:” يجب التفكير كبشر بغض النظر عن خلفياتنا السياسية والعرقية ، كما لا بد وأن أن نزدهر سويًا مع دول العالم”.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]