إجراءات جديدة في روسيا وتركيا لمواجهة تفشي «كورونا»

أفاد مراسلنا من إسطنبول أن السلطات التركية أعلنت عن المزيد من الإجراءات لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد، والتي كان آخرها من جمعية البنوك الدولية بتقليص نصف ساعات الدوام في كل البنوك بالبلاد، لتصبح من الـ 12 ظهراً حتى الـ 5 مساءا، وهناك مؤسسات أخرى تم إيقاف العمل في معظم فروعها وتقليص العمل لديها للحد الأدنى من عدد العاملين.

وأضاف مراسلنا أنه تم تعطيل الدراسة في المؤسسات التعليمية بشكل تام، وبدأت اليوم عملية الدراسة عن بعد لكل المدارس والجامعات التركية، وبالأمس صدر قرار بحظر الخروج من المنزل لكبار السن ممن تزيد عن أعمارهم 65 عاماً والذين يعانون من أمراض مزمنة، متابعاً أن تلك الإجراءات تتزامن مع تقليص عمل المطاعم ومراكز التسوق وإغلاق المسارح ودور السينما وعدد كبير من المؤسسات.

وأشار مراسلنا إلى أن تلك الإجراءات في نظر الكثير من المراقبين لا تزال ليّنة ولا تجبر المواطنين على الالتزام بها، وأن هناك أجواء شبه طبيعية في الشوارع رغم الارتفاع الكبير في عدد الإصابات.

ولفت إلى أن السلطات التركية قد تصدر خلال الساعات القادمة المزيد من الإجراءات الحاسمة، وربما تشكل منع التجول أو إيقاف العمل في المؤسسات بشكل كامل وتقييد الحركة بصورة أوسع.

في ذات السياق، أوضح مراسلنا من روسيا أن عمدة موسكو أعلن اليوم عن اتخاذ إجراءات جديدة لمواجهة تفشي فيروس كورونا في البلاد، حيث تم الإعلان عن منع كبار السن ممن تزيد أعمارهم عن الـ 65 عاما ويعانون أمراضا مزمنة من الخروج من المنزل في حجر صحي إلزامي، كما تم إعطاء الضوء الأخضر لإغلاق المدارس وإعطاء عطلة لطلبة ثلاث أسابيع للمدراس والجامعات قابلة للزيادة.

وتابع مراسلنا أن وزارة الصحة الروسية أعلنت اليوم عن تسجيل 71 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع عدد المصابين إلى 438 حالة في روسيا.