إسرائيل تتجاهل طلب السلطة الفلسطينية إجراء الانتخابات بالقدس المحتلة

قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أن تتجاهل ولا ترد على خطاب أرسلته السلطة الفلسطينية، يطالب بمشاركة سكان القدس الشرقية في الانتخابات البرلمانية الفلسطينية المقبلة.

ونقلت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية عن مسؤول إسرائيلي “أنه تم اتخاذ القرار النهائي بعدم الرد بشكل إيجابي أو سلبي على السلطة الفلسطينية بعد مناقشة رفيعة المستوى في الأيام الأخيرة”.

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أكد في أكثر من مناسبة خلال الشهر الجاري أنه “دون أن ينتخب أهل القدس في قلب مدينة القدس وليس في ضواحيها، لا انتخابات مهما كانت الضغوط التي ستمارس علينا”.

وفي السياق نفسه، قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، اليوم السبت: “إن الانتخابات لن تجرى دون القدس”، مؤكدًا أن إصدار مرسوم رئاسي قبل التأكد من إمكانية إجراء الانتخابات في العاصمة، سيؤدي في النهاية إلى إلغائه حال منعت إسرائيل إجراءها وهو أمر كارثي.