إسرائيل تستعد لإجراءات مشددة للحد من تفشي كورونا

صادقت الحكومة الاسرائيلية، على أنظمة الطوارئ بشأن تقييد النشاطات الهادفة للحد من انتشار فيروس كورونا في إسرائيل.، والذي تسبب بوفاة 5 اسرائيليين واصاب اكثر من 2170 اخرين.

وتتضمن هذه الأنظمة تقليصًا إضافيًا في الخروج إلى الأماكن العامة، وتحميل المسؤولية على أصحاب العمل، وإغلاق المحلات غير الحيوية وفرض القيود على المواصلات العامة.

وستدخل هذه الأنظمة حيز التنفيذ اليوم الأربعاء، اعتبارا من الساعة الخامسة مساء على أن تبقى سارية المفعول لمدة 7 أيام. وبموجب أنظمة الطوارئ فإنه لن يُسمح بمغادرة مكان السكن أو مكان الإقامة الدائمة والخروج إلى الأماكن العامة إلا للحالات الطارئة والانسانية.

كما تقرر تقليص خدمات المواصلات العامة لتبلغ نسبة نشاطها 25% من النسبة المتوفرة وبموجب التعليمات الصادرة عن وزارة الصحة، وسيُسمح بتقديم خدمات السيارات الأجرة فقط مع راكب واحد أو مع شخص مرافق إضافي لقضاء حاجة طبية، حيث يجلس الراكبان على المقعد الخلفي وتكون نوافذ السيارة مفتوحة.

وتنص الأنظمة التي وضعتها الحكومة ووزارة الصحة الإسرائيلية، على ضرورة الحفاظ على مسافة مترين على الأقل بين شخص وشخص في الأماكن العامة وفي أماكن العمل، وعلى عدم تجاوز عدد الركاب على متن سيارة خصوصية تقوم بسفر حيوي الاثنين، وكذلك على السماح بتقديم خدمات السفريات إلى أماكن العمل بموجب القيود المعمول بها.

وشددت على ان صاحب العمل ملزم بقياس حرارة جسم العمال عند دخولهم إلى مكان العمل مع عدم السماح بدخول شخص تفوق درجة حرارة جسمه 38 درجة مئوية.

وقال المتحدث باسم الحكومة الإسرائيلية، إن الأنظمة تنص على أن عدم الامتثال للمحظورات المشار إليها أعلاه سيشكل مخالفة جنائية، قد تُفرض غرامة إدارية بحق مرتكبيها، كما تنص الأنظمة على منح صلاحيات لرجال الشرطة في تنفيذ الأحكام ذات الصلة.

سيتم نشر الصيغة النهائية لأنظمة الطوارئ في أسوع وقت ممكن، وبعد استكمال عملية تحرير الإصلاحات الضرورية من قبل الأخصائيين المعنيين.

وشددت الحكومة الإسرائيلية على ضرورة اتباع القواعد وإجراءات السلامة للحد من تفشي الوباء، وبقاء السكان الذين يبلغون من العمر 60 عامًا أو أكثر، ولا سيما المسنين وغيرهم من الفئات السكانية الموجودة في خطر، في منازلهم وعدم المخاطرة في الخروج إلى الأماكن العامة.

وتأتي هذه الإجراءات والخطوات المشددة من قبل حكومة الاحتلال بعد إعلان وزارة الصحة اإسرائيلية ارتفاع أعداد الوفيات بفيروس كورونا إلى 5 حالات فيما تم تسجيل 2170 إصابة حتى ظهر اليوم الأربعاء.

ووفقا لمعطيات الوزارة، فقد سجلت 374 إصابة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، علما أن 37 مصابا بالفيروس وصفت حالتهم بالخطيرة، و54 إصابة وصفت بالمتوسطة، بينما الغالبية وصفت إصابتهم بالطفيفة، فيما يتواجد أكثر من 80 ألف مواطن في الحجر الصحي المنزلي.