إسرائيل تستغل الأعياد لحصار غزة والضفة وتصعّد من اقتحامات الأقصى

تزامنا مع أول أيام «عيد العرش» اليهودي، والذى يبدأ غدا الأحد ويستمر 8 أيام، يعد آخر أعياد الإسرائيليين الثلاثة (عيد الفصح، عيد الأسابيع، عيد العرش) ويرتبط بذكرى ضياع اليهود في صحراء سيناء وسكنهم تحت المظلات وفي الخيام.

لكن إسرائيل تستغل هذا العيد من أجل استمرار حصار قطاع غزة وإغلاق المعابر، كما هو الحال أيضا من فرض إغلاق شامل على الضفة الغربية، وكذلك تصعد جماعات الهيكل المتطرف من اقتحامات المسجد الأقصى المبارك.

وجاء، في بيان صدر عن منسق أعمال حكومة الاحتلال الإسرائيلية بالأراضي الفلسطينية غسان عليان، في بيان مقتضب: «بناء على تقييم الوضع الأمني وتوجيهات المستوى السياسي سيتم فرض إغلاق شامل على الضفة الغربية، كما سيتم إغلاق المعابر مع قطاع غزة خلال أيام عيد العرش».

اقتحامات وإغلاقات

وأدى عشرات المستوطنين، صباح اليوم السبت، طقوسًا تلمودية ورقصات استفزازية في سوق القطانين بالبلدة القديمة، وكذلك حائط البراق في أول أيام ما يسمى «عيد العرش» بالقدس المحتلة.

وذكرت قناة كان العبرية، أن المنظومة الأمنية تتلقى عشرات التحذيرات بشأن تنفيذ عمليات خلال عيد العرش، وأن قوات الجيش في حالة تأهب على خط التماس مع الضفة الغربية، كما تتمركز عناصر الشرطة في مراكز المدن داخل البلاد، فيما سيتم فرض الليلة إغلاق على المعابر مع غزة.

هذا وأبلغت شرطة الاحتلال في القدس، أصحاب المحال التجارية في سوق القطانين المحاذي للأقصى بعدم فتح محالهم يوم غد السبت قبل العاشرة صباحاً،  لتأمين إقامة طقوس تلمودية للمستوطنين داخل السوق.

وتوعدت منظمة «جبل الهيكل في أيدينا» اليهودية بالعمل على كسر كل أرقام الاقتحامات السابقة في موسم «عيد العرش» اليهودي الذي يوافق الأحد المقبل.

وكانت جماعات الهيكل المتطرفة قد دعت عبر الشبكات الاجتماعية إلى صلاة صباحية مضافة للدعاء لـ«تطهير الهيكل» في الأقصى، تسبقها صلوات ترافقها الموسيقى في القصور الأموية يوم الإثنين المقبل.

وأعلنت «مدرسة جبل الهيكل الدينية» عن صلاة صباحية مضافة يرافقها عزف الموسيقى تليها صلاة داخل الأقصى هدفها الدعاء لتطهير الهيكل، وهو ما تقصد به إزالة المسجد الأقصى من الوجود تمهيداً لتأسيس الهيكل المزعوم في مكانه.

دعوات للرباط

هذا وواصل المقدسيون دعواتهم للحشد والرباط في القدس الأقصى، لإفشال مخططات المستوطنين فيما يسمى «عيد العرش»، وكذلك مساعي التهويد المستمرة بحقه، ودعوات «منظمات الهيكل» المزعوم للحشد لتنفيذ اقتحامات واسعة في الأسبوع المقبل.

وأشارت الدعوات الفلسطينية المقدسية إلى أهمية توجه كل من يستطيع الوصول للأقصى سواء من القدس أو الداخل أو الضفة الغربية، وتحدي إجراءات الاحتلال وقيوده المستمرة حول المدينة المقدسة.

وقال الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى المبار: «المسجد الأقصى يتعرض لتجاوزات خطيرة في أعياد اليهود ويتحول لثكنة عسكرية، ونستنكر إقدام المتطرفون العبث والرقص بمقبرة باب الرحمة، فهذه التصرفات تنم عن أخلاقهم».

بدوره، قال المتحدث باسم حركة فتح منذر الحايك: «حكومة الاحتلال التي تُجند آلاف الجنود لحماية المستوطنين واستغلال ما يُسمى بالأعياد اليهودية لأداء الصلوات التلمودية في المسجد الأقصى، واهمة أنها تستطيع تغيير الهوية الإسلامية العربية للمدينة المقدسة».

وأكد الحايك، على دعوة الشعب الفلسطيني من كل مكان في الضفة والداخل المحتل  للرباط في باحات المسجد الأقصى خاصة الليلة وغداً والتي تبدأ فيها  خرافات وطقوس المستوطنين فيما يسمى بـ«عيد العرش».

ويستغل الاحتلال الأعياد اليهودية للتنغيص على أبناء الشعب الفلسطيني، بالتزامن مع انتهاكات كبيرة تمارسها قوات الاحتلال من فرض الحصار، وتشديد الإجراءات العسكرية على الحواجز، وإعاقة وصول المواطنين إلى الأماكن المقدسة في القدس المحتلة.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]