إصلاحي فتح: أصالة الشعب اللبناني تنتصر للحق الفلسطيني

ثمن تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، مساء الخميس، موقف الشعب اللبناني من اللاجئين الفلسطينيين.

وقال التيار، في بيان، إن أصالة الشعب اللبناني انتصرت بوقوفه إلى جانب الحق الفلسطيني.

وأشار تيار الإصلاح إلى المواقف المشرفة، “التي عودنا عليها لبنان في المحافل العربية والدولية، وتمسكه بعدالة القضية الفلسطينية، ومساندة حقوق شعبنا، وعلى رأسها عودة اللاجئين”.

كما أشاد التيار بالشعب الفلسطيني، “الذي أثبت طوال الأيام الفائتة احترامه لسيادة لبنان على أراضيه، واحترام القوانين اللبنانية، وإنما سجل احتجاجا على تطبيق قانون وزارة العمل الذي يخنقه ويطال لقمة عيشه، وظل مستمراً في حراكه حتى تحقيق مطالبه العادلة والمحقة، فقد اعتدنا مراعاة ظروف اللجوء القسري والاستثناء الذي يحصل عليه الفلسطيني على مر العقود من وزراء العمل المتعاقبين”.

وأردف البيان، “لا يدرك من تقتصر زياراته على فنادق النجوم الخمس آلام الناس أو يلامس عذاباتهم، فقد تجسدت مقولة الزعيم الرمز أبو عمار، أن الشعب الفلسطيني أكبر من قيادته وأثبتت الفعاليات بأن شعبنا متقدم على قيادته، مغلقاً الطريق على أي محاولة لتمرير هذا الإجحاف المضاف إلى آلامنا وعذاباتنا، وبأن شعبنا لن يقبل سوى العيش بكرامة وتأمين قوت عياله إلى حين العودة إلى دياره”.

وبارك تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح للشعب الفلسطيني جهوده، كما شكر كل من وقف إلى جانب اللاجئين الفلسطينيين من قوى وأحزاب ورجال دين وقوى المجتمع المدني اللبناني.

ودعا إلى أن يشكل ذلك باكورة العمل الفلسطيني اللبناني المشترك، ضمن حوارٍ قانونيٍ يكفل سيادة لبنان وحقوق اللاجئين الفلسطينيين، شاكراً دولة لبنان وشعبه العظيم، وسيبقى هذا الموقف المشرف محفوراً في الذاكرة الوطنية إلى الأبد.

وأعلن  وزير العمل اللبناني، كميل أبو سليمان، الخميس، إعفاء الفلسطينيين من شرط التسجيل المسبق بالضمان الاجتماعي للحصول على تصريح عمل بجانب إعفائهم من الرسوم.

كما أكد وزير العمل اللبناني استمرار تطبيق قانون العمل، مشيرا إلى أنه لا قرار ضد الفلسطينيين مع  تطبيق القوانين التي تؤمن لهم التسهيلات.

يأتي ذلك وفي وقت شهدت فيه مخيمات وتجمعات الفلسطينيين احتجاجات على قرار وزير العمل اللبناني المتعلق بتقييد عمل العمالة الأجنبية في البلاد.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]