إنطلاق النسخة 26 من المعرض الدولي للسياحة والسفر في موسكو

تنافست أكثر من ألفي شركة سياحة من ستين دولة فيما بينها لإستقطاب السائح الروسي في معرض موسكو للسياحة والسفر في نسخته السادسة والعشرين.
وكعادتها كانت المشاركة العربية مميزة، حيث شارك  وفد امارة الشارقة للمرة العشرين على التوالي في المعرض.
وذلك سعيا لتعزيز مكانة الشارقة في الأسواق السياحية الروسية لاسيما في ظل تسهيلات السفر التي تقدمها دولة الامارات العربية المتحدة للسائح الروسي.
وقال خالد جاسم المدفع، رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، “تشارك الإمارة للمرة العشرين في هذا المعرض الدولي الذي يعد سوق مهم جدا وواعد لدولة الإمارات ولاسيما إمارة الشارقة”.
ولأن علاقة السائح الروسي بأرض الأهرامات تبقى راسخة عبر التاريخ، فقد شهد جناح الوفد المصري إقبالا كبيرا من زوار المعرض, الذين لم يخفوا شغفهم وولعهم بزيارة مصر فور عودة حركة الطيران كسابقها بين مصر ورسيا.
أما عمرو لبيب، مدير عام شركة دانا للسياحة، فيرى أن هناك قصة عشق بين السائح الروسي ومصر، فهى المكان المفضل للسائح الروسي الذي يعشقها ويرى أنه لا توجد وجهة سياحية أخرى تعوضه عن مصر”.
ويعد المعرض فرصة لكبريات شركات النقل والفندقة لتوقيع اتفاقيات تسمح بتسهيل تنقل السائح وتضمن له ظروف اقامة ممتازة هذه الشروط التي كانت عماد عروض الوفود المشاركة في معرض موسكو للسياحة والسفر في نسخته السادسة والعشرين.