«إياتا» يحث مجموعة العشرين على دعم صناعة الطيران وصندوق النقد يطالبهم بمزيد من الدعم

حث الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) اليوم الخميس مجموعة العشرين، التي تضم أكبر الاقتصادات في العالم، على التحرك سريعا لمنع إلحاق أضرار لا يمكن التعافي منها بشركات الطيران التي هزتها أزمة فيروس كورونا.

وفي رسالة مفتوحة في اليوم الذي عقد فيه زعماء مجموعة العشرين اجتماعهم، طلبت أكبر هيئة لقطاع الطيران في العالم من الحكومات تقديم أو تسهيل دعم مالي لتلك الصناعة.

وكتب ألكسندر دي جونياك الرئيس التنفيذي لإياتا في الرسالة “انتشار وباء كوفيد-19 حول العالم وما نتج عنه من قيام حكومات بفرض إغلاقات للحدود وقيود على السفر أدى إلى تدمير الطلب على السفر جوا”.

بدوره طلب صندوق النقد الدولي من زعماء مجموعة العشرين مساندة مضاعفة قدراته للتمويل الطارئ لتعزيز استجابته للانتشار السريع لوباء فيروس كورونا الذي من المنتظر أن يتسبب في ركود عالمي في 2020 .

وفي بيان إلى زعماء أكبر 20 اقتصادا في العالم، قالت كريستالينا جورجيفا المديرة التنفيذية لصندوق النقد إن عمق الانكماش الاقتصادي وسرعة التعافي يعتمدان على إحتواء الوباء “ومدى قوة وتنسيق إجراءات سياساتنا النقدية والمالية”.

وأضافت أن من المهم للغاية دعم الأسواق الناشئة والاقتصادات النامية التي تضررت بشدة على نحو خاص من الأزمة والتوقفات الاقتصادية المفاجئة وهروب رؤوس الأموال، وانخفاضات حادة في أسعار السلع الأساسية.