إيران تتقدم بطلب للانضمام إلى مجموعة بريكس للاقتصادات الناشئة

طلبت إيران، التي تملك ثاني أكبر احتياطيات من الغاز الطبيعي في العالم، الانضمام إلى مجموعة بريكس التي تضم البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا وتعتبرها بكين وموسكو سوقا ناشئة قوية بديلة للغرب.

وكان جيم أونيل الاقتصادي في بنك جولدمان ساكس أول من نحت تعبير بريكس في عام 2001 لوصف بداية صعود البرازيل وروسيا والهند والصين. وعقد أعضاء بريكس أول قمة لهم في 2009 في روسيا. وانضمت جنوب إفريقيا في عام 2010.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية إن عضوية إيران في مجموعة بريكس “ستحقق قيمة مضافة للجانبين”. وقالت روسيا إن الأرجنتين تقدمت بطلب للانضمام كذلك.

وتستعرض روسيا طلبات الانضمام باعتبارها دليلا على أن الغرب، بقيادة الولايات المتحدة، لم ينجح في عزلها بعد غزوها لأوكرانيا.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا “في الوقت الذي كان البيت الأبيض يفكر فيما الذي يجب إيقافه أو حظره أو إفساده في العالم تقدمت إيران والأرجنتين بطلبي انضمام لبريكس”.

والصين هي أكبر اقتصاد بفارق كبير بين أعضاء بريكس وتمثل أكثر من 70% من القوة الاقتصادية المجمعة للمجموعة والتي يبلغ حجمها 27.5 مليار دولار. وتمثل الهند نحو 13% وكل من روسيا والبرازيل نحو سبعة بالمئة وفقا لبيانات صندوق النقد الدولي.

وتضم مجموعة بريكس أكثر من 40% من سكان العام وتمثل نحو 26% من حجم الاقتصاد العالمي.

وتسعى روسيا منذ فترة طويلة لإقامة علاقات أوثق مع آسيا وأمريكا الجنوبية والشرق الأوسط، لكنها كثفت جهودها في الآونة الأخيرة لمواجهة العقوبات التي فرضتها أوروبا والولايات المتحدة وغيرها من الدول عليها بسبب غزوها لأوكرانيا.

وتعهدت الولايات المتحدة وغيرها من الدول الغربية يوم الاثنين بتقديم دعم ثابت لأوكرانيا في حربها مع روسيا في أعقاب مقتل 28 مدنيا في هجمات روسية منها ضربة صاروخية أصابت مركز تسوق مزدحما.

وتنفي روسيا استهداف المدنيين فيما تقول إنها “عملية عسكرية خاصة” لنزع سلاح أوكرانيا وحمايتها من الفاشيين. وتصف كييف وحلفاؤها في الغرب الحرب بأنها عمل عدواني غير مبرر.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]