احتفالات بالسيارات في ذكرى سقوط جدار برلين

شهد مئات الألمان، السبت، عرضا لسيارات ترابانت عند أحد المعابر الحدودية السابقة، وذلك في إطار احتفالهم بالذكرى الثلاثين لسقوط جدار برلين.

وفتحت بوابة رمزية عند معبر سابق بين ولايتي ثورينجيا وبافاريا، اللتين كانتا في الماضي تفصلان ألمانيا الشرقية عن ألمانيا الغربية، حيث سمح بعبور نحو 65 من سيارات ترابانت وطرازات أخرى يعود صنعها للعهد الذي حكم فيه الشيوعيون.

وفي وقت سابق يوم السبت وجه الرئيس فرانك فالتر شتاينماير والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الشكر إلى دول أوروبا الشرقية المجاورة التي ساعدت في تحقيق الوحدة الألمانية.

وظل الجدار الذي سقط في عام 1989 يفصل بين ألمانيا الشرقية التي كان يحكمها حزب شيوعي وألمانيا الغربية الرأسمالية لنحو ثلاثة عقود وكان رمزا للحرب الباردة. وفي العام التالي 1990 أعيد توحيد ألمانيا.