ارتفاع النفط بفضل اقتناص الصفقات وفيروس كورونا يحد المكاسب

ارتفع النفط، اليوم الثلاثاء، مع سعي مستثمرين لتصيد الصفقات بشراء الخام بأسعار رخيصة بعدما هوى نحو 4 % في الجلسة السابقة إلا أن المخاوف من أن يؤثر انتشار فيروس كورونا خارج الصين على الاقتصادات الكبرى ويكبح الطلب على الوقود حدت من المكاسب.

وارتفع خام القياس العالمي برنت 19 سنتا ما يعادل 0.3 % إلى 56.49 دولار للبرميل بحلول الساعة 0436 بتوقيت جرينتش بعد أن نزل 3.8 % في الجلسة السابقة ليسحل أكبر خسارة في يوم واحد منذ الثالث من فبراير شباط.

وفقدت العقود الآجلة للخام الأمريكي 17 سنتا ما يعادل 0.3 % إلى 51.60 دولار للبرميل لتتعافى من انخفاض 3.7 % في الجلسة السابقة.

وهوت مخاوف الطلب بأسعار النفط والسلع الأولية أمس الإثنين في حين مُنيت الأسهم الأوروبية والأمريكية بأكبر خسائر منذ منتصف 2016.

وفي الولايات المتحدة، من المتوقع أن ترتفع مخزونات الخام للأسبوع الخامس على التوالي في حين يُتوقع أن تكون مخزونات المنتجات المكررة انخفضت بحسب ما أظهره أمس الإثنين استطلاع أولي أجرته رويترز للأسبوع المنتهي في 21 فبراير/ شباط.

وأبلغ أمين الناصر الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية رويترز أمس الإثنين أن من المتوقع أن يكون تأثير فيروس كورونا على طلب النفط قصير الأمد وأن يرتفع الاستهلاك في النصف الثاني من العام.