استشهاد فلسطيني وإصابة ثلاثة جنود إسرائيليين في اشتباكات جنوب قطاع غزة

أصدر جيش الاحتلال الإسرائيلي بيانا فجر اليوم أعلن خلاله استشهاد فلسطيني، وإصابة ضابط، وجنديين اثنين على حدود قطاع غزة.

وزعم المتحدث باسم جيش الاحتلال أن قواته قتلت فلسطيني فتح النار على دورية للجيش بعد عبوره للسياج الفاصل.

ووفقا لروايته فإنه خلال الليل رصد الجنود شخصاً مشتبهاً به اقترب من السياج جنوب القطاع، وبعد عبوره السلك الفاصل ، أطلق النار تجاه الجنود مما أدى إلى إصابة ضابط بجراح متوسطة، وجنديين آخرين بجراح طفيفة، ومقتل الفلسطيني على يد القوة الإسرائيلية.

وخلال تبادل لإطلاق النار استهدف الجيش موقعا لحماس بقذيفة دبابة، كما قصف مواقع لحماس شرق خانيونس.
وقال مراسلنا إن جيش الاحتلال الإسرائيلي قام بقصف مدفعي لعدد من المواقع الفلسطينية، ونقاط الرصد التابعة لتلك الفصائل الفلسطينية والتي نجم عنها إصابة عدد من الفلسطينيين.

 

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلن فيه جيش الإحتلال إصابة ثلاثة جنود في رصاص قناصة فلسطينية من داخل القطاع، ولم تعلن أية فصائل فلسطينية تبني هذه العملية.