استقالة وشيكة لرئيس الوزراء الجزائري..مراسلنا يكشف التفاصيل

أكد مراسل الغد في الجزائر حسان جزايري ، وجود توقعات في الجزائر باستقالة وشيكة لرئيس الحكومة نور الدين بدوي، منذ ليلة أمس، موضحاً أن الاستقالة هي الحل الدستوري الوحيد لأن صلاحيات الرئبس الموقت لا تمنحه الحق لإقالة الحكومة ومن ثم الحل يكمن في استقالة الحكومة وقيام الرئيس المؤقت بتعيين وزير أول جديد في ضوء ما تسمح به الصلاحيات .

وقال:”لا توجد معلومات رسمية باستقالة الحكومة ولكنها معلومات تسرب للحديث عن إمكانية الاستقالة لكون الأمر مطلب رئيس من كافة القوى الفاعلة والحراك الشعبي والطلبة و هيئة الحوار أيضا” .

وأضاف، أن استقالة الحكومة سوف تمتص الغضب الشعبي، و كذلك استحداث لجنة مستقلة لتنظيم الانتخابات،تكون ذات مصداقية وتضم شخصيات توافقية للإشراف على الانتخابات القادمة وإذا بقيت الأوضاع هكذا ربما يكون هناك رفض شعبي و عدم إقبال على صناديق  الانتخابات .

وكانت وكالة رويتز قد نقلت عن مصادر حكومية أن بدوي سيستقيل قريبا لتسهيل إجراء الانتخابات.

وتزامن ذلك مغ استمرار مظاهرات الطلبة الجزائريين، والذين رفعوا شعارات مناهضة للحكومة الحالية وهيئة الوساطة والحوار، وأكدوا رفضهم إجراء الانتخابات الرئاسية في ظل الظروف الحالية. كما طالبوا بحكومة توافقية وهيئة مستقلة للإشراف على الانتخابات.