اسشهاد ضابط أردني متأثرا بجراحه في انفجار بمدينة السلط

استشهد ضابط أردني برتبة رائد، اليوم الأربعاء، متأثرا بجراحه التي أصيب بها يوم الخميس الماضي في انفجار لغم بمدينة السلط..

وارتفع عدد ضحايا انفجار اللغم الذي وقع يوم الخميس الماضي إلى 4 أشخاص ثلاثة منهم من رجال الأمن ومواطن، بالإضافة إلى إصابة 7 من رجال الأمن.

وكانت المتحدثة باسم الحكومة الأردنية جمانة غنيمات قد أعلنت الجمعة الماضية العثور على “مواد متفجرة محلية الصنع مدفونة في الأرض مطابقة لنوعية المواد التي استخدمت من قبل الخلية الإرهابية التي نفذت عملية الفحيص الإرهابية الصيف الماضي”.

وأكدت غنيمات أن الفرق الأمنية المختصة تعاملت مع هذه المواد وتم تفجيرها في الموقع وأن عمليات المسح استمرت لساعات.

وبدأت أحداث يوم الخميس الماضي، عندما لقي صاحب مزرعة في السلط حتفه نتيجة انفجار لغم أرضي قديم بمزرعته، ثم انفجر لغما آخر إثر وصول الأجهزة الأمنية لمعاينة الموقع ما أدى إلى سقوط ضحايا.

وشهدت مدينة السلط في أغسطس/آب الماضي اشتباكات بين رجال الأمن ومسلحين أدت إلى مقتل أربعة من رجال الأمن وثلاثة “إرهابيين”.