اشتية يعلن بدء خطوات الانفكاك من الاحتلال الإسرائيلي

قال رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، الخميس، إن الحكومة بدأت في خطوات الانفكاك من الاحتلال بخطوات جدية، لافتا إلى أن التحويلات الطبية إلى إسرائيل توقفت تماما ما عدا الحالات الاستكمالية.

وأضاف اشتية، خلال ترؤسه الاجتماع الثاني والعشرين للمجلس الاستشاري للإحصاءات الرسمية برام الله، “بدأنا في خطوات الانفكاك من الاحتلال بخطوات جدية، فالتحويلات الطبية إلى إسرائيل توقفت تماما ما عدا الحالات الاستكمالية”.

وتابع رئيس الوزراء: “كان لنا زيارة للأردن، والأسبوع المقبل سنكون في العراق، ونحاول قدر الإمكان توسيع التواصل مع عمقنا العربي، بالتجارة والخدمات وفي كل شيء، نحاول استيراد البترول من العراق ونكرره في إحدى الدول العربية”.

وأردف: “من المهم جدا قراءة الرقم الإحصائي سياسيا، لأن الأرقام المتعلقة بالبطالة في الضفة الغربية وقطاع غزة، هي ليست نتاج سياسات اقتصادية خاطئة، بل هي نتاج إجراءات الاحتلال وسيطرتها على مناطق (ج)، لذلك تم تكييف الاقتصاد الفلسطيني بما يخدم الاقتصاد الإسرائيلي، ليبقى حبيسا وتابعا ونحاول فك هذا الارتباط بكل ما نستطيع”.

واستدرك: “نأمل أن يغطي الرقم الإحصائي الديمغرافية الفلسطينية، والمواطن الفلسطيني يجب أن يشعر أنه مشمول بالرقم الإحصائي في بلده،  لقد بلغ عدد الفلسطينيين 6.8 مليون نسمة، وذلك مقابل 6.6 مليون يهودي، ويجب على العالم أن يقرأ هذا جيدا للعمل على حل الدولتين وإنجازه، وإسرائيل اليوم دولة عنصرية بالأمر الواقع والتشريع، والحقيقة تعكسها إحصاءاتنا، وإحصاءاتهم تحاول تشويه الحقيقة”.