الأمم المتحدة تحذر من جرائم حرب محتملة في شمال شرق الكونجو

قالت الأمم المتحدة اليوم الأربعاء إن أعمال القتل الممنهجة واسعة النطاق وقطع الرؤوس وعمليات الاغتصاب وغير ذلك من الأعمال الوحشية من جانب ميليشيا تنتمي في الغالب لعرقية ليندو بشمال شرق الكونجو قد ترقى لاعتبارها جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية.

وقال تقرير لمكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة إنه في خلال ستة أشهر حتى أبريل / نيسان 2020 قتل 296 شخصا على الأقل وأصيب 151 آخرون وتعرض 38 للاغتصاب بينهم نساء وأطفال، على يد مسلحين على صلة بجماعة كوديكو المتمردة في الأغلب.

وينحدر مسلحو كوديكو من مجموعة ليندو العرقية.

وشهد إقليم إيتوري بشمال شرق الكونجو والغني بالموارد الطبيعية بما في ذلك الذهب والألماس والنفط بعضا من أسوا جولات القتال بين عامي 1999 و 2007 بعد أن تحول صراع بين جماعات متمردة إلى أعمال عنف عرقية غالبا بين جماعتي ليندو وهيما.

وبعد سنوات من الهدوء النسبي، اندلعت مجددا هجمات انتقامية متبادلة في ديسمبر كانون الأول 2017، فيما أحيا توترات قديمة بشأن الأرض.

مصر

35٬444
اجمالي الحالات
1٬365
الحالات الجديدة
1٬271
اجمالي الوفيات
34
الوفيات الجديدة
3.6%
نسبة الوفيات
9٬375
المتعافون
24٬798
حالات تحت العلاج

الإمارات العربية المتحدة

39٬376
اجمالي الحالات
568
الحالات الجديدة
281
اجمالي الوفيات
5
الوفيات الجديدة
0.7%
نسبة الوفيات
22٬275
المتعافون
16٬820
حالات تحت العلاج

فلسطين

577
اجمالي الحالات
0
الحالات الجديدة
4
اجمالي الوفيات
0
الوفيات الجديدة
0.7%
نسبة الوفيات
404
المتعافون
169
حالات تحت العلاج

العالم

7٬243٬589
اجمالي الحالات
107٬421
الحالات الجديدة
411٬590
اجمالي الوفيات
2٬655
الوفيات الجديدة
5.7%
نسبة الوفيات
3٬557٬947
المتعافون
3٬274٬052
حالات تحت العلاج