الأمم المتحدة: نحو 350 ألف سوري نزحوا من إدلب منذ أول ديسمبر

قالت الأمم المتحدة، اليوم الخميس، إن نحو 350 ألف سوري معظمهم نساء وأطفال نزحوا من إدلب منذ أوائل ديسمبر /كانون الأول إلى مناطق قرب حدود تركيا بسبب هجوم جديد مدعوم من روسيا على المحافظة التي تسيطر عليها المعارضة.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في أحدث تقاريره إن الوضع الإنساني مستمر في التدهور نتيجة “تصاعد” الأعمال القتالية.

وفر مئات الآلاف من الأشخاص من محافظة إدلب في الأسابيع الأخيرة بسبب المعارك بين الجيش السوري والفصائل المسلحة.

وأعلنت موسكو هذا الأسبوع أنها فتحت ممرات آمنة للسماح للأشخاص الخاضعين لحكم المعارضة في محافظة إدلب بالفرار إلى المناطق التي تسيطر عليها الحكومة.