الأمن اللبناني يطلق مدافع المياه لتفريق متظاهرين قرب البرلمان

أطلقت قوات الأمن اللبنانية مدافع المياه في محاولة لتفريق متظاهرين تجمعوا قرب البرلمان لليوم الثاني.

كما  ألقت قوات مكافحة الشغب القنابل المسيلة للدموع لتفريق متظاهرين رشقوها بالحجارة، وطالب الأمن المتظاهرين بالحفاظ على السلمية ومنع مثيري الشغب.

ودعت الحركة الاحتجاجية إلى التظاهر مجددا في ساحة النجمة بوسط بيروت، ردا على ما وصفته بالقمع الذي مارسته قوات الأمن ضد المتظاهرين أمس.

من جهة أخرى انتهى لقاء الرئيس اللبناني ورئيس الوزراء المكلف حسان دياب دون الإدلاء بأي تصريحات عن تشكيل الحكومة.