الأهلي يكافح ليهزم الجونة 2-1 ويواصل تقدمه في الدوري المصري

8

واصل الأهلي حامل اللقب تقدمه في ترتيب الدوري المصري الممتاز لكرة القدم بعدما عوض تأخره بهدف ليهزم الجونة 2-1 ليحقق فوزه الثاني على التوالي، اليوم الأربعاء.

وفي ظل جدوله المحلي المزدحم بعد تأجيل عدة مباريات له بسبب مشواره في دوري أبطال أفريقيا، حيث خسر في النهائي أمام الترجي التونسي الشهر الماضي، خاض الأهلي مباراته الثانية هذا الأسبوع ليرفع رصيده إلى 17 نقطة من تسع مباريات في المركز العاشر.

ويتصدر الزمالك الترتيب برصيد 32 نقطة من 13 مباراة بفارق ست نقاط عن بيراميدز صاحب المركز الثاني.

وقال سيد عبد الحفيظ مدير كرة القدم بالأهلي في مقابلة تلفزيونية “نمر بمرحلة صعبة للغاية، ونحن مصممون على تجاوزها من الناحية الفنية والإدارية”.

وأضاف “لا يوجد لدينا أي حلول الآن سوى الروح القتالية العالية حتى نتجاوز هذه المرحلة التي تنتهي بنهاية ديسمبر”.

وفاجأ الجونة مستضيفه بأداء سريع في الدقائق الأولى واستغل خطأ دفاعيا ليتقدم عن طريق محمد نادي بعد تمريرة بينية من النيجيري تشيزوم شيكاتارا بعد 13 دقيقة.

وكافح الأهلي من أجل إدراك التعادل وحاصر الجونة الذي تراجع للدفاع من أجل الحفاظ على تفوقه، لكنه كاد أن يضاعف النتيجة في الدقيقة 20 بتسديدة من لاعب الوسط مصطفى جابر اصطدمت بالدفاع وأبدلت اتجاهها لتحيد قليلا عن المرمى.

وتصدى عمر رضوان حارس الجونة، المعار من الأهلي، لتسديدة من أحمد الشيخ في الدقيقة 37 وتألق لينقذ ضربة رأس المهاجم المغربي وليد أزارو قبل أن يبعد المتابعة من ناصر ماهر في نهاية الشوط الأول.

وتألق رضوان مرة أخرى ليحرم البديل وليد سليمان من التسجيل في الدقيقة 60 قبل أن يدرك الشيخ التعادل أخيرا للأهلي بعد كرة عرضية من سليمان هيأها المهاجم مروان محسن برأسه إلى لاعب الوسط الأعسر ليهز الشباك من عشرة أمتار.

وتقدم الأهلي في الدقيقة 79 عندما نفذ سليمان ركلة ركنية ذهبت باتجاه الزاوية البعيدة بتأثير الرياح الشديدة في استاد السلام على مشارف القاهرة، وارتدت الكرة من القائم لتصطدم بالمدافع أحمد علي وتدخل المرمى.

وبقي رصيد الجونة عند 16 نقطة من 16 مباراة في المركز 15، وقال مدربه الجديد حمادة صدقي إنه كان يأمل في الخروج بنقطة التعادل.

وأضاف في مؤتمر صحفي بعد المباراة “هناك أربعة أو خمسة فرق تسعى للابتعاد عن منطقة الهبوط لكن الوقت لا يزال مبكرا للغاية.

“حاولنا استغلال هجوم الأهلي والاعتماد على الهجمات المرتدة لكن الأهلي فرض سيطرته في الشوط الثاني”.