البدري مدرب مصر تحت الضغط المبكر قبل اللعب في جزر القمر

بات حسام البدري مدرب منتخب مصر الجديد تحت ضغط مبكر مع بدء مشواره الرسمي بعد تعادل مخيب للآمال على أرضه مع كينيا في انطلاق تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2021 لكرة القدم الأسبوع الماضي.

وسيكون البدري مطالبا بالعودة سريعا إلى الطريق الصحيح، في ظل التعرض لانتقادات حادة من وسائل الإعلام، بعد البداية الباهتة والخروج بصعوبة بالتعادل 1-1 مع كينيا.

وسيخوض البدري الاختبار الثاني عندما يلعب غدا الإثنين في ضيافة منتخب جزر القمر الذي حقق مفاجأة في الجولة الأولى بالفوز خارج أرضه على توجو.

وقال جمال محمد علي رئيس بعثة مصر إلى جزر القمر إن هناك حالة تركيز شديدة بين أعضاء الجهاز الفني واللاعبين “لمصالحة الجماهير الغاضبة من التعادل مع كينيا”.

وأضاف نائب رئيس اللجنة المسؤولة عن إدارة الاتحاد المصري بشكل مؤقت “تحدثت إلى اللاعبين وطالبتهم بالأداء الجماعي والتحلي بالروح القتالية والوطنية”.

وستلعب مصر مرة أخرى دون نجمها الأشهر محمد صلاح هداف ليفربول بسبب الإصابة كما أصر البدري على موقفه باستبعاد سبعة لاعبين من بيراميدز بسبب تأخر انضمامهم للمعسكر.

وقال أمير عبدو مدرب جزر القمر للصحفيين “نحن ننتظر مصر الكبيرة والجمهور ينتظر منا الكثير. نرغب في المشاركة ببطولة كبيرة مثل أمم أفريقيا ولدينا الإصرار على القيام بكل شيء ممكن من أجل التأهل”.

وأضاف “نسير بشكل جيد وسنحاول تجاوز مصر على ملعبنا ولدينا الثقة في تحقيق ذلك”.

ويتأهل أول منتخبين من المجموعة إلى نهائيات كأس الأمم 2021 التي من المفترض أن تقام في الكاميرون.