البرلمان اللبناني يمنح الثقة لحكومة حسان دياب

منح البرلمان اللبناني الثلاثاء الثقة للحكومة الجديدة برئاسة حسان دياب خلال جلسة مناقشة البيان الوزاري رغم احتجاجات متظاهرين حاولوا صباحاً عرقلة وصول النواب إلى البرلمان.

وبعد جلسة استمرت نحو 8 ساعات حضرها 84 نائباً من أصل 128، أعلن رئيس المجلس النيابي نبيه بري أن 63  صوتوا لصالح منح الثقة للحكومة الجديدة، مقابل رفض 20 منهم وامتناع نائب واحد.

وقال رئيس الوزراء حسان دياب إن حكومته تعطي أولوية “للحفاظ على المال العام والموجودات من العملات الأجنبية وأموال المودعين لاسيما في المصرف المركزي من أجل خدمة الناس من المواد الغذائية والطبية والقمح والمحروقات وقد أبلغنا حاكم مصرف لبنان بهذه الثوابت”.

وأضاف أن الحكومة تدرس كل الخيارات للتعامل مع السندات الدولية مستحقة السداد هذا العام.

وتظاهر لبنانيون أمام البرلمان اللبنانى رفضا لتصويت البرلمان على منح الثقة لحكومة حسان دياب، ووقعت مواجهات بين المحتجين قرب البرلمان وقوات الأمن، أدت إلى عدة إصابات تم نقل بعضها إلى المستشفيات، الأمر الذي يزيد الهوة بين الشارع اللبناني والحكومة القادمة التي وصفها بعض المحللين بأنها حكومة حكم عليها بالفشل قبل أن تبدأ.