البيت الأبيض: أمريكا تبحث عن شراكة بقطاع الاتصالات لمواجهة هواوي

قال مسؤول كبير بالبيت الأبيض، الجمعة، إن الولايات المتحدة تسعى لإقامة شراكة مع قطاع الاتصالات من أجل توفير بدائل لشركة هواوي تكنولوجيز الصينية.

وقال روبرت بلير، الممثل الخاص للبيت الأبيض لسياسة الاتصالات الدولية، متحدثا خلال مؤتمر ميونخ للأمن في ألمانيا، إن الشراكة “شيء مختلف غاية الاختلاف عن شراء الأسهم بأموال دافعي الضرائب”.

كان وزير العدل الأمريكي، وليام بار، اقترح في وقت سابق أن تدرس الولايات المتحدة السيطرة على شركتين أجنبيتين من كبار منافسي هواوي، لكن البيت الأبيض استبعد ذلك لاحقا.

وأضاف بلير، أن على بريطانيا أن “تفحص بعناية” قرارها استخدام معدات من تصنيع هواوي، التي يقول المسؤولون في واشنطن، إنها تشكل خطرا أمنيا، وهو ما تنفيه الشركة.