الجارديان: قصر باكنجهام حرم الأقليات من تقلد وظائف خلال الستينات

منع قصر باكنجهام الأقليات العرقية من تقلد وظائف مكتبية خلال ستينات القرن العشرين، حسبما ذكرت صحيفة الجارديان اليوم الخميس، مشيرة إلى وثائق في الأرشيف الوطني البريطاني.

استند الكشف، الذي نشر على الصفحة الأولى للصحيفة، إلى أوراق تظهر أن المدير المالي للملكة إليزابيث الثانية أخبر موظفي الخدمة المدنية في عام 1968 أنه ليس من عادة القصر توظيف “مهاجرين ملونين أو أجانب” لشغل مناصب دينية ووظائف مكتبية أخرى.

رد القصر بقوة على المزاعم التاريخية، مؤكدا أن الملكة وأسرتها يلتزمون “مبدئيا وعمليا” بقوانين مكافحة التمييز.

متحدثا شريطة عدم الكشف عن هويته، قال متحدث باسم القصر إنه “لا ينبغي استخدام مزاعم تستند على رواية غير مباشرة لمحادثات جرت قبل أكثر من 50 عاما لاستخلاص أو استنتاج أمور حول أحداث أو عمليات العصر الحديث”.

تنبع مزاعم الجارديان من تحقيقها في استخدام القصر لآلية تعرف باسم “موافقة التاج”، والتي بموجبها تمنح الملكة الإذن للبرلمان لمناقشة القوانين التي تؤثر عليها.

يذكر أن البرلمان وافق على قوانين تمنع التمييز على أساس العرق والجنس في السبعينيات.

وقالت الصحيفة إن الوثائق في الأرشيف الوطني تظهر كيف أثر مستشارو الملكة على صياغة هذا التشريع.

وقد أصبح العرق قضية مركزية للنظام الملكي بعد تصريحات أدلى بها الأمير هاري وزوجته ميجان، دوق ودوقة ساسكس، في مقابلتهما مع مقدمة البرامج الحوارية أوبرا وينفري في مارس / آذار.

زعمت ميجان أنه قبل ولادة ابنهما، آرتشي، علق أحد أفراد العائلة المالكة على المدى الذي ستكون عليه قتامة بشرة الطفل.

في العاصفة التي تلت ذلك، دافع الأمير ويليام، الأخ الأكبر لهاري، عن العائلة المالكة، قائلا بكل وضوح “نحن لسنا عائلة عنصرية على الإطلاق”.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]