الجبهة الشعبية تدين استقبال قطر لرئيس الموساد الإسرائيلي

أدانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بشدة استقبال دولة قطر لرئيس جهاز الموساد الإسرائيلي وقيادات أمنية أخرى من دولة الاحتلال.

وشددت الجبهة، في تصريح لها اليوم الأحد، على أن التطبيع الذي كانت دولة قطر سبّاقة إليه، هو الناظم لسياساتها مع الاحتلال الإسرائيلي، والمحدد لموقفها من مخططات تصفية القضية الوطنية الفلسطينية”، مؤكدة أن استقبال رئيس الموساد يأتي في هذا السياق.

ودعت الجبهة الشعبية أطراف الحركة الوطنية الفلسطينية التي تُقيم علاقة مع دولة قطر إلى التصدي للسياسات القطرية التطبيعية مع الاحتلال الإسرائيلي، وغيرها من السياسات الضارة بمصالح الأمة العربية.

كما طالبت الجبهة الشعب القطري، وخاصة الشباب منه الرافض للتطبيع، بالتصدي الحازم لكل أشكال التطبيع، ورفض اللقاءات مع الاحتلال التي يجريها النظام القطري، كما طالبت القوى الوطنية العربية بمواصلة العمل على مواجهة سياسات التطبيع.