الجزائر: لا ندرس تعليق الرحلات الجوية بسبب كورونا

قال مسؤول في وزارة الصحة الجزائرية، الأربعاء، إن بلاده لا تدرس تعليق الرحلات الجوية، لكنها ستعزز الرقابة على الطائرات القادمة من إيطاليا بعد أن تأكدت إصابة إيطالي بفيروس كورونا ليكون أول حالة إصابة بالفيروس في البلاد.

وقال جمال فوار، في مؤتمر صحفي بالعاصمة، إن السلطات تتابع حالة كل من كان على اتصال مع الرجل البالغ من العمر 61 عاما والذي وصل إلى الجزائر في 17 فبراير/ شباط وكان يعيش في منطقة ورقلة الجنوبية وهي مركز لصناعة الطاقة.

يذكر أن المرض وصل إلى الجزائر في وقت صعب سياسيا عقب عام شهد احتجاجات حاشدة بالشوارع، وهي احتجاجات ما زالت تحدث مرتين أسبوعيا.

وانتخب الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون في ديسمبر/ كانون الأول في تصويت عارضه المحتجون الذين ساهمت مظاهراتهم في إسقاط سلفه عبد العزيز بوتفليقة.

وكان شمال إيطاليا، الذي يضم عددا كبيرا من الجزائريين، أحد مراكز تفشي الفيروس مع رصد أكثر من 280 حالة إصابة وتسجيل 11 وفاة، كما أن شركة الطاقة إيني التي يقع مقرها في ميلانو تشارك أيضا في مشروعات بالجزائر.