الحجاج يتوافدون على مكة.. والسلطات السعودية تحذر من تسييس الحج

توافد مئات الآلاف من الحجاج بملابس الإحرام البيضاء على مكة هذا الأسبوع، لأداء مناسك الحج وفي أيدي الكثيرين مظلات للوقاية من شمس الصيف الحارقة في السعودية.

وطلب مسؤولون سعوديون من المسلمين التركيز على الشعائر الدينية، وحذروا من تسييس الحج في وقت تشهد فيه المنطقة حروبا وتشتد فيه التوترات بين السعودية وإيران.

وقال الأمير خالد الفيصل، أمير مكة، مخاطبا الحجاج، “أنتم هنا للحج والعبادة”، وطالبهم بأن يؤدوا “حجهم بعبادة تامة وليتركوا كل الأمور الأخرى في بلادهم عندما يعودون يناقشونها مع أهل بلادهم، أما الحج فللعبادة فقط”.

وقالت السلطات، إن أكثر من 1.8 مليون حاج وصلوا حتى الآن إلى المملكة استعدادا لأداء فريضة الحج التي تعد أكبر تجمع سنوي للمسلمين في العالم.

وأعلن اللواء منصور بن سلطان التركى، المتحدث الرسمى لوزارة الداخلية السعودية خلال مؤتمر صحفي عقد  الخميس، أن عدد الحجاج الذين وصلوا الأراضى المقدسة بلغ مليونى حاج.

وبدوره كشف حاتم الحاج، المتحدث باسم وزارة الحج السعودية، عن إصدار 1.8 مليون تأشيرة إلكترونية دون مراجعة القنصليات، واصفا الخطوة بالقفزة النوعية فى التسهيل على ضيوف الرحمن للوصول إلى الأراضى المقدسة.

يذكر أنه قد استعانت السعودية بالتكنولوجيا لإدارة حركة الملايين في مكان واحد وتوقيت واحد، ومن ذلك أساور التعريف الإلكترونية المتصلة بأنظمة تحديد المواقع، التي بدأ استخدامها بعد مقتل المئات في حادث تدافع عام 2015.