الحرية والتغيير السودانية: الإضراب مستمر حتى تحقيق مطالبنا

قالت قوى الحرية و التغيير، إن دعوة الإضراب غدا وبعد غد قائمة،وما تم الإعلان عنه من عصيان وإضراب مستمر حتى تحقيق مطالبها، مشيرة إلى أن الإضراب يعتمد على نصوص دستورية وقانونية.

وأضافت في مؤتمرها الصحفي الذي استعرضت فيه خطتها للإضراب غدا وبعد غد، إن هناك اتصالات بينهم  وبين المجلس العسكري، وأن هدفهم هو الإسراع في التوصل لاتفاق بشأن الانتقال إلى سلطة مدنية.

وأكدت قوى الحرية والتغيير أنهم يريدون العمل كشركاء لضمان انتقال سلمي للسلطة، وإنه لم يحدث أي اختراق يدعو لإلغاء الإضراب.
وأضافت: “لجأنا للتصعيد بعد رفض المجلس العسكري مقترحاتنا، والمجلس العسكري يريد أغلبية ورئاسة المجلس السيادي، ونحن قدمنا تنازلات فيما يتعلق بتشكيل المجلس السيادي” .

وأكدت أن نسب التمثيل في المجلس السيادي ورئاسته هي لب الخلاف، مؤكدة حرصهم  على تمثيل قوى غيرهم في المجلس التشريعي.