الحكومة العراقية تسعى لتحجيم الفصائل المسلحة

قال مراسل الغد من بغداد، إن الحكومة العراقية اتخذت بعض الخطوات لتحجيم وضع الفصائل المسلحة، من بينها إعلانها أن أي قيادة خارج إطار الدولة تعتبر قيادة غير رسمية ومعرضة للمساءلة.

وقالت الحكومة العراقية في بيان لها إنه على القوات الأمنية أن تلتزم بموقف الحكومة للتهدئة والتفاوض قبل أي قرار، غير أن هناك قرارات غير مرضية لقيادات الحشد الشعبي، ونقل الأسلحة من المدن إلى خارج المدن ووضعها تحت سيطرة الدولة.

وشهدت الساحة العراقية تطورات كبيرة عقب الضربات الأخيرة التي نفذتها طائرات مسيرة على مواقع للحشد الشعبي الذي اتهم إسرائيل بالوقوف خلفها.

ومن بين هذه التطورات خلافات وانشقاقات داخل قيادات الحشد الشعبي بعد الهجمات التي تعرضت لها مقرات الحشد حتى بات الأمر مرجحا لتشكل جبهتين داخل هذه المنطومة.

وأصدر رئيس الوزراء عادل عبد المهدي مرسوما بمنح الفصائل شبه العسكرية شهرا للاندماج بالكامل مع القوات المسلحة ومغادرة الحواجز الأمنية وقطع كل صلاتها بالكيانات السياسية.