الحكومة الفلسطينية: لا إصابات جديدة بفيروس كورونا

أعلن المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية، إبراهيم ملحم ، أن الأوضاع الصحية لجميع المصابين بفيروس كورونا مستقرة وفي طريقهم إلى التعافي، موضحا أنه لم تُسجل إصابات جديدية بالفيروس اليوم الثلاثاء، وفي حال سُجلت فهي متوالية عددية بسيطة.

وقال ملحم، في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء: “بتدخل من الرئيس محمود عباس والعاهل الأردني بدأنا في إدخال الذين كانوا في الحجر الصحي وهم 56 من ابناءنا وهناك دفعة أخرى سوف تدخل وسوف يخضعون إلى فحوصات والذيم لم يكونوا مصابين سوف يذهبون إلى الحجر المنزلي”.

وأضاف أنه في اتصال بين الرئيس عباس والرئيس التركي تم الاتفاق لتشغيل المسشتفى التركي في غزة.

وأشار ملحم  إلى أن كافة العينات (200) التي أُخذت من محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية، جميعها سلبية غير مصابة.

وعن الإجراءات المُتخذة من قبل الحكومة، قال ملحم،إن أي إجراء أُتخذ يخضع للتقييم اليومي، مبينا أن الشواهد تشير إلى أننا لن نخرج من هذه الأزمة الآن.

كانت أعداد المصابين بفيروس كورونا قد ارتفعت في الأراضي الفلسطينية إلى 117 إصابة بعد تسجيل إصابتين جديدتين في رام الله وقطاع غزة.