الخارجية الفلسطينية تطالب بتفعيل الحماية الدولية للشعب الفلسطيني

طالبت وزارة الخارجية الفلسطينية، اليوم السبت، المجتمع الدولي وفي مقدمته مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة بتفعيل نظام الحماية الدولية للشعب الفلسطيني قبل فوات الأوان.

وقالت الوزارة  في بيان “إن اللامبالاة الدولية ازاء معاناة شعبنا واعتداءات المستوطنين المتواصلة، أو الاكتفاء ببيانات ادانة شكلية أو مناشدات لفظية، باتت تشجع الاحتلال ومستوطنيه على التمادي في ارتكاب المزيد من الانتهاكات والجرائم بحق شعبنا الأعزل”.

كما طالبت الخارجية الفلسطينية الجنائية الدولية بالإسراع في فتح تحقيق في جرائم الاحتلال ومستوطنيه، وصولا لمحاسبة المسؤولين والقادة الإسرائيليين المتورطين في تلك الاعتداءات والجرائم.

وحمّلت حكومة الاحتلال برئاسة بنيامين نتنياهو المسؤولية الكاملة والمباشرة عن نتائج وتداعيات الاعتداءات الاستفزازية والهمجية التي تمارس بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته.

يشار إلى أن المستوطنين يواصلون اعتداءاتهم بحق الفلسطينيين في مختلف محافظات الضفة الغربية.