الخارجية الفلسطينية: وفاة طبيبين في أمريكا وإيطاليا بكورونا

أعلنت وزارة الخارجية الفلسطينية، الأربعاء، عن وفاة طبيبين فلسطينيين في أمريكا وإيطاليا، بفيروس “كورونا” المستجد.

وقالت الخارجية، في بيان صحفي، بوفاة أحد أعمدة الجالية الفلسطينية في ولاية نيوجيرسي الأمريكية الدكتور الصيدلي سيف تيتي، بعد إصابته بفيروس “كورونا” المستجد.

كما أعلنت عن وفاة الطبيب الفلسطيني نبيل خير في إيطاليا نتيجة إصابته بكورونا، وبذلك تكون أول حالة وفاة في صفوف الجالية الفلسطينية في إيطاليا.

وكانت وزارة الخارجية، أعلنت الإثنين المنصرم، وفاة الطبيب الفلسطيني قاسم عيسى من مدينة غاليسيا في إسبانيا، نتيجة إصابته بفيروس “كورونا”، وهو ثاني طبيب فلسطيني يتوفى بالفيروس في إسبانيا، أثناء قيامه بواجبه الإنساني تجاه المرضى.