الخرطوم تفرج عن آلاف السجناء في إطار مكافحة فيروس كورونا 

قررت السلطات السودانية الأربعاء الإفراج عن أكثر من 4000 سجين في إطار جهودها للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وفق ما نقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية ( سونا ).

وذكرت سونا “شهدت عائشة موسى عضو مجلس السيادة إطلاق سراح الدفعة الأولى من 4217 سجينا من سجن الهدى بأم درمان” غرب نهر النيل.

وأعلن السودان في 13 من مارس / آذار رصد أول إصابة بالفيروس ووفاة المصابـ ويوم 20 من نفس الشهر أعلن عن حالة ثانية لأجنبي يعمل في منظمة دولية.

وكان مجلس الأمن والدفاع في السودان فرض في 16 مارس/ آزار حالة الطوارئ الصحية لمواجهة فيروس كورونا.

وبثت سونا على موقعها مقطع فيديو لموسى وهي تتحدث إلى سجناء يفترشون الأرض وبجانبها ضباط من شرطة السجون السودانية، وقالت مخاطبة المفرج عنهم “أرجو أن تلتزموا بتوجيهات السلطات الصحية وتحترموا سيادة القانون”.

وقال مشرف عمليات غرفة الطوارئ المركزية  محمد عبد الرحمن نقد الله  للوكالة الرسمية “تم تشكيل ثلاث فُرق بعدد يفوق 60 كادراً مصنفة إلى فريق للإرشاد والتوعية، وفريق طبي للفحص والحجر في حال ظهور أي أعراض، بجانب فريق إحصائي لجمع وتوثيق المعلومات والبيانات”.

وأعلن مجلس الأمن والدفاع السوداني، أعلى سلطة أمنية بالبلاد الإثنين، فرض حظر التجول في جميع المدن السودانية اعتبارا من الثلاثاء 24 مارس/ آذار لمكافحة انتشار فيروس كورونا.

كما أغلقت السلطات السودانية جميع المطارات والمعابر البرية والبحرية، وعلقت الحكومة في 14 من الشهر الجاري الدراسة في جميع المدارس والجامعات والكليات والمعاهد في أنحاء البلاد.